هل أدوية الكحة تزيد احتمالات الإصابة بفيروس كورونا

نبه باحثون من جامعة كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأميركية من أن مادة تحتوي عليها العديد من أدوية علاج السعال يمكن أن تسبب تفاقم حالة المرضى الذين يعانون من أعراض فيروس كورونا المستجد.

ولفتوا إلى أن مادة “ديكستروميثورفان” الموجودة في أكثر من 120 صنفاً من أدوية السعال يمكن أن تؤثر سلباً على صحة المرضى في هذه الحالة لأنها تحفز نشاط الفيروس.

ونقل موقع Today عن براين شويشت وهو أستاذ في في الكيمياء الصيدلية في الجامعة قوله إن هذا لا يعني أن يتوقف الناس عن تناول تلك الأدوية، مشيراً إلى أن الأمر ما زال يحتاج إلى المزيد من التعمق.

 

كذلك أشار نيفان كروغان المشرف على البحث الذي جمع أكثر من 120 عالماً أميركياً وأوروبياً إلى أن المسألة تحتاج إلى اختبارات إضافية من أجل التوصل إلى النتائج النهائية. ويأتي هذا بعدما تم إجراء التجارب على القردة حيث تبين أن تلك المادة تعزز نشاط فيروس كورونا المستجد.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *