جرائم قتل في حق غزلان المسك في نيبال

أعلنت السلطات في نيبال أن صيادين قد قتلوا ما لا يقل عن 6 حيوانات من غزال المسك التي تعود لمنطقة الهيمالايا، وذلك بالقرب من جبل إيفرست في متنزه ساجارماتا الوطني. وقال تاشي لامو شيربا، نائب عمدة بلدية خومبو باسانج لامو الريفية، إن الحيوانات المهددة بالانقراض قد قُتلت في فخ في غابة بالقرب من نامش، وهي بلدة في الطريق إلى معسكر قاعدة إيفرست.

ونزع الصيادون غدد المسك، التي تعرف باسم قرون المسك، من اثنين من الغزلان الذكور. وقال شيربا لـ (د.ب.أ): “اكتشف سكان محليون الغزلان القتيلة قبل أن يتمكن الصيادون من حصاد المسك من بقية الغزلان التي سقطت في الفخ” وهذا يعد جريمة بشعة في الوقت ذاته.

وقام حراس الغابات بدفن جميع الحيوانات النافقة بعد إزالة قرون المسك من الغزلان المتبقية. وتعد إزالة الغدد قبل دفن الغزلان ممارسة معتادة، لمنع الآخرين من النبش واستخراج جيف الحيوانات مجددا.

ويقال إن قرون المسك، الموجودة في غزلان المسك الذكور، تستخدم لصنع العطور ومستحضرات التجميل وأدوية أعشاب صينية. وهي من السلع المطلوبة بشدة في السوق السوداء. وقال بوميراج أوباديايا، كبير مسؤولي الحفاظ على البيئة في حديقة ساجارماثا الوطنية، لوكالة الأنباء الألمانية: “تظهر دراساتنا أن معظم قرون المسك يتم تهريبها إلى الصين”.

وأبلغت الغابات في أنحاء نيبال عن ارتفاع معدل قتل الأحياء البرية بسبب قلة المراقبة وسط قيود الإغلاق المفروضة بسبب فيروس كورونا

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *