الدكتور أحمد الشريف يوضح أسباب تراكم الدهون في البطن خلال الصيام
لهن - فاطمة بدار

قال الدكتور أحمد الشريف أستاذ جراحات التجميل والإصلاح بطب عين شمس وعضو الأكاديمية العالمية للعلم والابتكار، أن دهون البطن من أكثر المشاكل المؤرقة التي يصاب بها الكثير من الأشخاص نتيجة إتباع بعض العادات الغذائية الخاطئة، مؤكدا أنه على الرغم من أن صيام شهر رمضان المبارك يعد فرصة كبيرة للتخسيس واكتساب الوزن المثالي، إلا أن هناك بعض العوامل التي يتم إتباعها دون وعي أو اهتمام وتؤدي إلى انجذاب الدهون إلى منطقة البطن .

وأوضح أن الاهتمام بتناول الطعام الصحي، مع عدم الاهتمام بممارسة التمارين الرياضية لن يكون له أي دور إيجابي، فتناول وجبة من الفطور الدسم والمقلي على معدة فارغة بعد الصيام لعدة ساعات طوال اليوم من شأنه أن يسبب تراكم الدهون في منطقة البطن ما لم تصاحب هذه الوجبة ممارسة تمارين رياضية أو على الأقل رياضة المشي الخفيف، ولذلك فمن المهم طوال شهر رمضان إتباع العادات الصحية والابتعاد عن العادات الخاطئة، والوجبات السريعة.

ولفت إلى ضرورة تناول الطعام بشكل متقطع مع الإكثار من شرب الماء، لأن عملية الأيض المحرك الأساسي لها هو الماء، فإذا انخفضت نسبة الماء في الجسم تكون بطيئة، بينما تصبح أسرع في حالة شرب كميات كبيرة من الماء، وبالتالي فإن الماء هو المسؤول الأول عن عملية حرق دهون البطن المتراكمة ، ولذلك ينصح بشرب 8 أكواب ماء في اليوم الواحد.

وأكد الدكتور أحمد الشريف أن هناك العديد من العمليات التجميلية المعنية بالتخسيس الموضعي، وهو ما يمكن اللجوء إليه في حال الفشل في التخلص من دهون البطن المزعجة بشكل طبيعي، حيث يتم إجراء عملية شفط دهون البطن إما بتقنية الليزر، أو تقنية الفيزر وهي التقنية الأفضل التي تتم بالتخدير الموضعي فقط، وبتحقيق فترة نقاهة قصيرة يتسنى بعدها ظهور النتائج المرغوبة، ومن ثم ممارسة الحياة اليومية بشكل لائق وأكثر ثقة، مع ضرورة إتباع تعليمات الحفاظ على النتائج لعدم عودة الدهون مرة أخرى.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *