عيش الغراب بروتين عالي القيمة لصحتك ولرشاقتك

لا ينافس اللحوم فقط بل ينافس الفواكه والخضروات أيضاً، لأن الفطر ليس مصدرا للبروتينات فحسب وانما للفيتامينات أيضاً،كمجموعة فيتامين «ب» وفيتامينات «سي» (حمض الأسكوربيك) و«كي» و«إي»، بل ويمتاز عن باقي النباتات باحتوائه على فيتامين «دي»، ورغم أن عيش الغراب لا يحتوي على فيتامين «ايه» إلا أنه يحتوي على المادة الأولية لهذا الفيتامين على صورة كاروتين»، و كذلك مصدرجيدللأملاح المعدنية، فهو يعادل تقريباً محتوى لحم البقر ويفوق محتوى بعض المنتجات الحيوانية كاللبن والزبد، كما يفوق محتوى العديد من أنواع الخضار والفواكه كالخيار والتفاح والطماطم وغيرها،

وأهم الأملاح التي يحتويها عيش الغراب فهي أملاح البوتاسيوم والصوديوم والفوسفور كما يحتوي على أملاح الكالسيوم والحديد والنحاس أيضاً.
كما أنه يعد فقيراً في المواد الكربوهيدراتية مقارنة بالأنواع النباتية الأخرى كالحبوب والبطاطا والبطاطس والتفاح، تجعله مناسباً لمرضى السكر لأن هذه الكربوهيدرات لا تشكل سوى 3.5 الى 5.2% من وزن الفطر، بينما تبلغ نسبة هذه الكربوهيدرات في القمح مثلاً 60 الى 70%،

والفطر يعد فقيراً كذلك في محتواه من المواد الدهنية التي تتراوح بين 0.01 الى 0.2%. كما إن الفطر يحتوي على العديد من الانزيمات المهمة التي تساعد على عمليات الهضم وقد أثبتت التحاليل أن عدد هذه الأنزيمات يصل إلى حوالي 24 إنزيماً، كما يحتوي على مواد تعد من فاتحات الشهية وتحسين حالتها، وأكد أن هذه المكونات تجعل الفطر غذاءً متكاملاً

ولكن أهميته لا تعود إلى ذلك فقط بل تتعدى الى اعتباره بمثابة الدواء، لأن عيش الغراب نظراً لاحتوائه على مجموعة فيتامينات «بي» فإنه يحمي الجسم من التهابات الجلد والأغشية المخاطية والأمعاء والتي تنتج عند نقص هذا الفيتامين في الجسم كما أن حمض الفوليك الموجود به يحمي الجسم من فقر الدم أو الأنيميا. ووجود الكولين به يحمي الجسم من تراكم المواد الدهنية ويمنع نزيف الكلى وتضخم الطحال الذي ينتج عن نقص هذه المادة، بخلاف مواد يجري البحث عنها حول العالم في فطر عيش الغراب مضاد للسرطان، وخصوصاً بعد فصل مضاد حيوي يدعي Neblarine الذي يستخدم في علاج الأورام السرطانية والوقاية منها.
ويناسب الأفراد الذين يعانون من ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، حيث أن تناول الفطر و يساعد على تخفيض كوليسترول الدم بنسبة تصل إلى 45%،

يعد عيش الغراب مناسباً للأفراد الذين يعانون من السمنة ولكل أولئك الذين يرغبون في المحافظة على رشاقة أجسامهم وحيويتها.

و عيش الغراب 5000 نوع حول العالم، ويبلغ عدد الأنواع المزروعة منه على نطاق تجاري 10 أنواع فقط تتبع 3 أجناس هي الغاريقون ـ المحاري ـ الصيني وينتج الفطر في أكثر من 120 دولة

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *