خايفة أفشل في جوازتي التانية ..انصحوني !!

مشكلتي انا في طور الاستعداد للزواج الثاني بعد طلاقي الاول بسنه واحد حصل خلالها كثير من الصدمات وخيبات الامل وفيها اكتشفت اصابة طفلي بالتوحد و من هول الصدمه اختفت كل كلماتي واصبحت وحيده وانا في بيت اهلي وعائلتي صمت لا ارادي يحكمه شعور طارئ يحل علي بين الحين والاخر انه(لايوجد من يحبني ممن حولي)ومن لقب مطلقه ..حاولت البحث عن زوج بمواقع التواصل و بتويتر ورزقت بزوج بنفس عمري وموظف مستقر منذ سنين بمنطقتي واهله بمنطقه اخرى وتمت النظره الشرعيه والخطبه بشكل سريع ..والكل تفاجا وانبهر من هذا الشخص الاعزب الذي تقدم لي وتقبل كل ضروفي ….لكن بعد الملكه والعقد ..اكتشفت فيه غيره كبيره جدا اواحيانا احسها رغبه بالسيطره بشكل كبير …ومن اول يوم بدا بطلب القبلات واللمسات ….رغم ان فترة الملكه طويله جدا لضروفه الماديه قمت باستقدام خادمه …انا حاليا متخوفه اني ابدا زواج الثاني بشخصيه غير واثقه من نفسها او ضعيفه ….خائفه من ضروفه الماديه الصعبه انها قد تسبب لي مشاكل ……خائفه من غيرته من طفلي لان ابني مصاب بالتوحد ومعتمد علي كليا …خائفه اني لا استطيع اشباعه جنسيا لانه شاب صغير وكل تفكيره بهذا الموضوع .وهو عنده مشكله براحة الفم الكريهه التي اخشى ان تبعدني عنه غير كذا …..انا تفكيري كيف اوازن بينه وبين طفلي ….باختصار متخوفه من الفشل او المقارنه بينه وبين زوجي السابق او اني تسرعت بالزواج رغم اني اشعر بوحده دائمه وعدم قدره على الحديث ولا اعلم ماهو سببها .

نوال - الكويت

لا أعرف أسباب طلاقك من زوجك الأول ، ولا أعرف ما الذي دفعك للزواج الثاني بهذه السرعة
وطالما أنك قبلت الزواج منه مسرعة ، فعليك تحمل كل ما ترينه فيه من عيوب لأنك تعجلت الزواج كما يبدو وكما يبدو أنك تعجلت الطلاق أيضاً .
والتسرع نتيجته معروفة تخبط وعدم وضوح للرؤية ، وعدم قدرة علي اتخاذ القرار السليم
أنت الآن في مرحلة اختبار قبل إتمام الزواج اختبار لنفسك وللزوج الجديد ، وعليك أن تعرفي ماذا تريدين ، ثقي ان الحياة لن تكون ناعمة هادئة ومرتبة بلا مشاكل كما تحلمين ، فنحن نعيش علي الأرض والجنة لم توجد علي الأرض بعد ، ولكي تحققي جنتك أمامك مشوار طويل وجهد عليك أن تبذلينه وعطاء يجب أن تقدمينه .. لا تسألي ماذا ستأخذين بل اسألي ماذا ستحصلين وعلي ماذا يمكن أنت تتنازلين يجب ان تبذلي بعض الجهد ليأمن زوجك لك ويعرف أنك تبغين الاستقرار وتبحثين عن رجل يكون لك زوجاً ولابنك المريض أباً إن وجدت منه هذا الاستعداد الإيجابي لقبول المسئولية فلتكملي الزواج ، أما إن وجدته علي نفس الحال من السلبية والأنانية واللامبالاة فقد وضحت عيوبه أمامك وعليك وقتها أن تختاري إما أن تكملي أو تتوقفي ،

التخوف من الفشل والمقارنات بينه وبين زوجك السابق ، أمر مآله بيدك انت ، وهو سيحدث بالتأكيد لأنك مذبذبة لا تعرفي ماذا تريدين ولا كيف تسير حياتك في الاتجاه الصحيح حتي في اختياراتك لا تعتمدي علي الاختيار السليم وإلا لوفرت علي نفسك بعض الوقت لالتقاط الأنفاس والتفكير الجيد بعد الطلاق ، والتأني قبل البحث الخاطيء والمتسرع عن زوج آخر وبطريق خاطئ أيضاً ، فلم تكن مواقع التواصل الاجتماعي يوماً وسيلة آمنة لزيجة محترمة وموفقة
لكن لا أحد يتعلم من الحياة مجاناً ، وها انت تدفعين ثمن تسرعك وخطأك بالاختيار تدفعين الثمن حيرة وقلق وعدم استقرار .

أنت الآن بحاجة ماسة إلي تغيير طريقة تفكيرك فلتعرفي أولاً ماذا تريدين وكيف يمكنك تحقيقه
وعليه اعرفي كيف يمكن أن ترتبي حياتك كلها بالشكل الذي يشكل لك وطفلك المريض الاستقرار والهدوء .

أدخل مشكلتك هنا لإرسالها لقسم أوتار القلوب
  • ما هو مجموع 4 + 8
        
lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *