الدقيق أو الطحين صديق النساء في الأزمات

يعود الطحين لتتصدر مبيعاته لائحة المشتريات لدى الكثير من الأسر أثناء فترة الحجر الصحي، إذ زاد الإقبال على شراء الطحين الذي بات يُفقد على بعض رفوف المحلات الغذائية.
ويذكر موقع “نابيم” (nabim) البريطاني المخصص للرابطة الوطنية للمطاحن البريطانية والإيرلندية، أن المطاحن تواجه تحديا يفوق التصور لتلبية الطلب على الطحين بحيث أصبحت تعمل على مدار الأسبوع لإطعام الأمة، بحسب تعبيره.
وفي مجتمعاتنا يُعرف عن الجدّات -وبخاصة في القرى والأرياف- اعتقادهن أنه لا بركة في بيت لا تتصاعد منه رائحة الخبز والطحين. ويبدو بحسب نبوءاتهن القديمة أن البركة عادت لتحل في أصعب الظروف خلال أزمة الحجر المنزلي بسبب تفشي فيروس كورونا.
وزادت مبيعات الطحين في فرنسا بنسبة 160% خلال آذار الماضي مقارنة بالعام الماضي، وصنف من بين المواد الأساسية في حالات الطوارئ كالأرز والصابون والمعكرونة. في حين ارتفعت مبيعات الطحين في بريطانيا بنسبة 92%.
وتظهر بيانات محرك غوغل تزايد في البحث العالمي عن كلمة الخميرة في نيسان الجاري بنسبة 300% مقارنة بالأسبوع الأول من آذار السابق، كما زاد البحث أيضا عن كلمة بسكويت بنسبة 83%، وكلمة كعكة بنسبة 58%، بحسب مجلة وموقع إيكونيميست.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *