شم الورد أثناء النوم يحسن القدرة عن التعلم

برلين - “التعلم” دون جهد أثناء النوم هو حلم الكثيرين..فقد تم إثبات التأثير الداعم للروائح أثناء النوم.. ولأول مرة، كشفت دراسة مخبرية مكثفة على النوم أجريت في المركز الطبي التابع لجامعة (فرايبورج) في ألمانيا أنه أمكن تحقيق هذا التأثير بسهولة بالغة خارج المختبر.

وخلال الدراسة، تعلم التلاميذ في فصلين دراسيين مفردات اللغة الإنجليزية مع وبدون روائح الورد أثناء فترة التعلم وفي الليل أثناء النوم، وقد لوحظ تذكر الطلاب المفردات بشكل أفضل بكثير فى وجود رائحة الورد.

وقال الدكتور يورجن كورنماير رئيس مجموعة أبحاث الإدراك التابع لقسم الطب النفسي في جامعة فرايبورج، “لقد أوضحنا أن التأثير الداعم للعطور يعمل بشكل موثق للغاية فى الحياة اليومية، ويمكن استخدامه بطريقة مستهدفة “.

وأجرى الباحثون بقيادة “فرانشيكا نيومان” بحسب “أ ش أ” العديد من التجارب مع 54 طالبا من فصلين للصف السادس في مدرسة بجنوب ألمانيا، وطلب من المشاركين في مجموعة الاختبار وضع عصا البخور المعطرة بالورد فى مكاتبهم فى المنزل أثناء تعلم مفردات اللغة الإنجليزية وعلى طاولة السرير بجانب السرير فى الليل

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *