لأول مرة عجينة كوكيز تخبز في الفضاء

واشنطن : أعلنت سلسلة فنادق ’دبل تري باي هيلتون‘ عن إرسال عجينة كوكيز رقائق الشوكولاتة التي تشتهر بها إلى محطة الفضاء الدولية لتكون أول طعام يتم خبزه في الفضاء. وانطلقت عجينة الكوكيز من منشأة ناسا لإطلاق صواريخ الفضاء الواقعة في جزيرة وولوبس في الساعة 9:59 صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة يوم السبت 2 نوفمبر، على أن يتولى رواد الفضاء خبزها بواسطة فرنٍ تم تصميمه خصيصًا لذلك الغرض خلال الأيام المقبلة. تعد تلك المهمة سابقة تاريخية وتجربة علمية فريدة من نوعها. وقد وصلت المركبة الفضائية التي تحمل العجينة رسمياً إلى المحطة الفضائية الدولية في الساعة 4:10 صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة يوم الإثنين وتم تثبيتها في ميناء المحطة المواجه للأرض.

وتأتي الخطوة، التي سبق الإعلان عنها أوائل العام الجاري، نتيجة شراكة بين ’دبل تري باي هيلتون‘ وكل من شركة ’زيرو جي كيتشن‘ التي تصنع أجهزة مصممة للاستخدام في ظروف انعدام الجاذبية ضمن الرحلات الفضائية الطويلة، وشركة ’نانوراكس‘ التي تقدم خدمات تجارية متعلقة بالفضاء. وتهدف هذه التجربة إلى رفع مستوى الضيافة والترحاب خلال البعثات الفضائية طويلة الأمد.

وفي هذا السياق، قال شون ماكيتير، نائب الرئيس الأول والرئيس الدولي لسلسلة ’دبل تري باي هيلتون‘: “لطالما كانت علامة ’هيلتون‘ سباقة في مبادراتها وإنجازاتها خلال مسيرتها الممتدة على مدار 100 عام، وها هي اليوم تصبح أول شركة ضيافة في العالم تشارك في الأبحاث العلمية على متن محطة الفضاء الدولية. نشعر بسعادة غامرة لأن كوكيز رقائق الشوكولاتة الخاصة بنا سيتم إرسالها إلى الفضاء لتكون جزءاً من لحظة محورية في تاريخ علوم الفضاء من خلال اختبار نتائج أول طعام يتم خبزه في الفضاء”.

وبدورها، قالت ماري ميرفي، كبيرة مدراء الحمولات الداخلية في ’نانوراكس‘: “نحن متحمسون لاختبار النموذج الأولي من الفرن في إعداد كوكيز رقائق الشوكولاتة، حيث تم تصميم جميع جوانب الفرن والصواني خصيصاً للعمل في ظروف انعدام الجاذبية في محطة الفضاء الدولية. وستكون المرة الأولى التي يتم فيها استخدام فرنٍ لإعداد الطعام في الفضاء، لذلك نحن في غاية الحماس لنشهد النتائج، ونرى ما إذا كانت الكوكيز ستنضج بشكل متساو في جميع الاتجاهات لتأخذ شكلاً مستديراً أم ستبقى مسطحة. ورغم أننا لسنا متأكدين من نجاح التجربة، إلا أننا نتطلع إلى استكشاف أفضل السبل لطهي المنتجات الغذائية بواسطة الفرن في الفضاء”.

يُذكر أن رواد الفضاء لن يتمكنوا من تناول الكوكيز التي يتم تحضيرها في الفرن التجريبي، إذ ستخضع الكوكيز لاختبارات إضافية حال رجوعها لكوكب الأرض لتقييم نتيجة التجربة، لكنهم سيحظون بفرصة تذوق كوكيز ’دبل تري‘ برقائق الشوكولاتة الشهية التي تم تحضيرها مسبقاً وإرسالها ضمن البعثة. سيتم نشر معلومات إضافية حول عن نتائج تجربة ’دبل تري باي هيلتون‘ في الأسابيع المقبلة.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *