إحذر شحن هاتفك خلال النوم

لهن - اعتاد كثيرون على وضع هواتفهم المحمولة في الشاحن خلال الفترة المسائية كي تكون جاهزة ومشحونة بالكامل عند الاستيقاظ صباحا، ولأن كثيرين اعتادوا استخدام هواتفهم حتى اللحظات الأخيرة قبل نومهم، فإنه عادة ما يجري شحن تلك الهواتف بجوار الفراش، أو وضعها تحت الوسادة لاستخدامها كمنبه أحيانا.

وكشفت تحذيرات طبية وتقنية متكررة عن خطورة تلك السلوكيات، التي يمكن أن تتحول إلى كارثة حقيقية، وسبب في وقوع حوادث خطيرة، فضلا عن تأثير الانبعاثات الكهرومغناطيسية التي يتسبب فيها اتصال الهواتف المحمولة بشبكات الاتصال وقربها من المخ.

وتعليقا على حادث إصابة طفل عمره 11 عاما، من مقاطعة ستافوردشاير في منطقة الميدلاندز في إنجلترا، عندما وجدوا حفرة كبيرة في مرتبة سريره بعد أن وضع هاتفه على مفرش السرير ليشحنه طوال الليل أثناء نومه، نشرت صحيفة ميرور البريطانية تقريرا تضمن تحذيرات بضرورة عدم وضع الهاتف في حالة شحن على السرير أو تحت الوسادة أثناء النوم، لأن ذلك قد يشكل خطرا كبيرا في ما يتعلق باندلاع حرائق جراء ارتفاع درجة حرارة البطارية أثناء توصيل الهاتف وهو ما قد يسبب اشتعال النار أحيانا. ووفقا لدومينيك ليتوود، وهو خبير في شؤون المستهلكين، يجب عليك بدلا من ذلك وضع هاتفك في وعاء أثناء شحنه، مشيرا إلى أنه “بهذه الطريقة، إذا كان الجو حارا، فعلى الأقل لن يسمح الوعاء باشتعال النيران، فهو سيحميك بعض الشيء، كما يفضل وضع الهاتف أثناء عملية الشحن على منضدة خشبية جانبية على سبيل المثال”.

وبالإضافة إلى ذلك، يمكن لشحن الهاتف طوال الليل أن يؤدي إلى تلفه، حيث لا يوصي الخبراء في مؤسسة “PC Advisor” بشحن البطارية 100%، لأن إعادة شحن كامل باستمرار للبطارية سيقلل من عمرها.

لذلك ينصح الخبراء بعدم شحن الهاتف أثناء النوم وعدم شحنه بالكامل في كل مرة، وهو ما قد يساعدك على الاستمتاع بنوم هادئ طوال الليل، كما يوصي الخبراء في مجال الحرائق بضرورة شحن الهاتف دائما بشاحنه الأصلي الذي يأتي معه.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *