سبب الألم في أحد حوانب البطن عند الجري

لم الجنب او كما يعرف بالإنجليزية Side stitch أو السايد كرامب. هو ألم يحدث غالبًا عند الركض أو السباحة وحدث لكل الناس تقريبًا ويحدث باستمرار. عليك ألا تقلق فهذا ألم اعتيادي يشعر به الكثير من الناس وليس لدى العلماء تفسير قاطع له، ولكن يوجد عدة فرضيات عن سبب الألم.

السبب الأرجح: الكبد والطحال
هذا الألم يحدث دائمًا في الجانب الأيمن من البطن، ويُعتقد أن السبب هو تعاقد الكبد والطحال على ارسال كرات دم حمراء تحمل المزيد من الأوكسجين إلى الدورة الدموية بسبب المجهود المبذول في الركض فيما يعرف باسم (autotransfusion). هذا السبب ليس فيه أضرار طالما ترتاح عند الشعور بالألم وعندما ترتاح يتوقف الألم.

لكنه أحيانا يحدث في اليسار وهذا يحيلنا إلى سبب آخر وهو بسبب المجهود وعدم الاستعداد يتدفق الدم من الكبد والطحال بسرعة كبيرة مما يسبب الشعور بالوخز في هذه المنطقة.
الاجهاد بسبب الكثير من العمليات الحيوية عندما تأكل قبل ممارسة التمارين الرياضية فجسمك يبذل الكثير من الطاقة وتدفق الدم في هضم الطعام وأيضًا الكثير من الطاقة وتدفق الدم عند الركض مما يتسبب في إجهاد الجسم والشعور بالوخز في هذه المنطقة.

الحجاب الحاجز عند الركض لمسافات طويلة، يزداد ضغط البطن على الحجاب الحاجز، فيرتفع لأعلى.
في الوقت نفسه، يتسبب التنفس السريع في توسيع الرئتين، والتي تضغط بدورها على الحجاب الحاجز و تدفعه لأسفل، فيصبح مضغوطا من الأعلى بالرئتين و من الأسفل من البطن، مما يقلل تدفق الدم ويتسبب في حدوث تشنجات مسبباً ألماً في كلا الجانبين.

ولكن هذا الأمر لا يستمر طويلا، فبمجرد أن يعتاد الجسم على التدريب و يعتاد العدَّاء على المسافة الطويلة أكثر، يصبح التنفس أكثر سلاسة، و يقل الشعور بالألم كثيراً حتى يختفي (ملاحظة: مرضى الربو يتنفسون بسرعة ويكونوا بذلك عرضة لهذا النوع من الألم أكثر).
طرق الوقاية
يجب أن تطمئن فهذا الأمر يحدث لأغلب الرياضيين لكن إذا وجدته زائد عن الحد ولا يذهب الألم عند الراحة عليك مراجعة الطبيب.

1- اشرب كثير من الماء فأن ألم الجنب يتلازم دائمًا مع الشعور بالجفاف.

2- ابدأ الركض ببطئ ثم تسارع مع الوقت.

3- تنفس عميقًا لتمد جسمك بالأوكسجين الكاف.

4- قم بعمل عملية الإحماء.
خاصة تمرين “Nike Swoosh”، و قد سمي بهذا الإسم لأن جسمك سيأخذ شكل علامة Nike (تمدد لأعلى مع رفع الذراعين إلى السماء، ثم إنحني جانباً مع ثني الخصر لمدة 15 ثانية على كل جانب)، هذا من شأنه أن يخفف من حدة التشنج كثيراً.

5- قلل كمية الطعام والشراب قبل الركض خصوصًا الذي يحتوي الكثير من الكربوهيدرات.

6- خفف السرعة فورًا عندما تشعر بالألم مع الحرص على التنفس بعمق.

الوقاية دائما خير من العلاج، إذا كنت مبتدئاً فلا تجهد نفسك كثيراً و تدرج في الركض لمسافات أطول ببطء، لإعطاء جسمك فرصة للتكيف و ليعتاد على بذل مجهود أكثر، و تجنب تناول الوجبات الثقيلة بشكل عام
و نصيحة أخيرة لك عزيزي القارئ، يجب أن تعلم أن الحجاب الحاجز يرتبط بعصب يصل إلى الكثف، و عند حدوث تشنج من الممكن أن ينتقل التشنج إلى الكتف، و قد يشكل هذا خطرأ حقيقياً إذا حدث الألم في الجانب الأيسر، لأن التشنج قد يصل إلى عضلة القلب، فيجب توخي الحذر و إستشارة الطبيب فور حدوث أي أعراض متقدمة.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *