أعراض سرطان المعدة وطرق العلاج

يبدأ السرطان بوجه عام عندما يحدث خطأ (طفرة) في الحمض النووي للخلية. وتُسبب الطفرة نمو الخلية، وانقسامها بمعدل سريع، واستمرارها في الحياة عندما تموت الخلية الطبيعية. يُشكل تراكم الخلايا السرطانية الورم الذي يمكن أن يغزو الهياكل القريبة. ويمكن أن تنفصل الخلايا السرطانية عن الورم لكي تنتشر في جميع أنحاء الجسم.

ويرتبط سرطان الموصل المعدي المريئي بالإصابة بمرض ارتجاع المرئ، وبشكل أقل حدة بـ البدانة، والتدخين. ويُعتبر ارتجاع المرئ هو الحالة الناتجة عن التدفق المتكرر لحمض المعدة عائداً إلى المرئ. وهناك علاقة قوية بين النظام الغذائي الغني بالأطعمة المدخنة والمالحة، وبين سرطان المعدة الذي يقع في الجزء الرئيسي من المعدة. وقد انخفضت معدلات الإصابة بسرطان المعدة مع زيادة استخدام التبريد للحفاظ على الأطعمة في جميع أنحاء العالم. عوامل خطر سرطان المعدة تُعتبر عوامل الخطر الرئيسية للإصابة بسرطان الموصل المعدي المريئي هي وجود تاريخ من ارتجاع المرئ، والبدانة.

وقد تتضمن العوامل التي قد تؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بسرطان المعدة الواقع في جسم المعدة

ما يلي: النظام الغذائي الغني بالأطعمة المالحة، والمدخنة. النظام الغذائي منخفض الفاكهة، والخضروات. التاريخ العائلي من سرطان المعدة.

العدوى بواسطة جرثومة المعدة. التهاب المعدة على المدى الطويل.

فقر الدم الخبيث. التدخين. أورام المعدة الحميدة. الوقاية من سرطان المعدة غير واضح أسباب الإصابة بسرطان المعدة، أو الموصل المعدي المريئي، لذلك ليس هناك طريقة لمنعه، ولكن يمكنك اتباع الخطوات لتقليل خطر إصابتك بسرطان المعدة، وسرطان الموصل المعدي المريئي عن طريق إجراء تغيرات بسيطة في حياتك اليومية، على سبيل المثال يمكنك تجربة ما يلي:

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، حيث أنها ترتبط بتقليل خطر الإصابة بسرطان المعدة. وحاول إدخال النشاط البدني في يومك في معظم أيام الأسبوع. تناول المزيد من الفاكهة والخضروات في نظامك الغذائي كل يوم. واختار مجموعة متنوعة من الفاكهة، والخضروات الملونة.

تقليل كمية الأطعمة المالحة، والمدخنة التي تتناولها، واحمي معدتك عن طريق الحد من هذه الأطعمة.

الإقلاع عن التدخين إذا كنت تدخن، وإذا كنت لا تدخن، لا تبدأ بذلك، حيث يؤدي التدخين إلى زيادة خطر الإصابة بسرطان المعدة،

بالإضافة إلى العديد من أنواع السرطان الأخرى. ويمكن أن يكون الإقلاع عن التدخين مختلفاً جداً، لذلك اطلب المساعدة من طبيبك.

اسأل طبيبك عن خطر إصابتك بسرطان المعدة، أو الموصل المعدي المريئي، وتحدث مع طبيبك إذا كنت تعاني من زيادة خطر إصابتك بهذه الأمراض، حيث قد تفكران معاً في إجراء التنظير الداخلي بصفة دورية، للتحقق من علامات سرطان المعدة.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *