أطعمة يجب عدم تناولها أثناء الرضاعة

تحمي الرضاعة الطبيعية الطفل من المشاكل التنفسية والحساسية والإسهال والتهابات الأذن، إلى جانب أنها توفر كل احتياجاته من المعادن والفيتامينات. لكن تسبب بعض الأطعمة التي قد تتناولها الأم الإمساك والمغص للطفل. لذلك عليك تجربة أكل هذه الأطعمة ومراقبة تأثيرها على الرضيع، فإذا لاحظت انزعاجه ووجود أعراض المغص تجنبيها طوال فترة الرضاعة.
لتقليل تأثير الخضروات التي تسبب الغازات عليك تناولها مطبوخة وبكمية معتدلة منتجات الألبان. 2.5 بالمائة من البشر لديهم حساسية ضد حليب البقر. فإذا كنت تشربين الحليب أو تأكلين منتجاته مثل الجبن، ولاحظت أن الطفل لديه إحساس بالانزعاج بعد 12 ساعة من الرضاعة عليك البحث عن بدائل للحليب خلال أشهر الرضاعة.
الكافيين. ينتقل الكافيين الذي تتناوله الأم إلى الطفل عن طريق حليب الثدي، ويسبب الأرق للصغير وصعوبة النوم. يوجد الكافيين في القهوة والشاي والشوكولا ومشروبات الصودا.
بعض الخضروات. تسبب بعض أنواع الخضروات مزيداً من الغازات للأم، وينتقل ذلك عبر الحليب إلى الرضيع. ولتقليل تأثير ذلك يمكنك تناول بعض هذه الخضروات باعتدال شرط أن تكون مطبوخة، لكن الأفضل تجنّبها خلال فترة الرضاعة.
المكسرات. بعض الأطفال يكون لديهم حساسية من أكل المكسرات، وقد يظهر تأثير ذلك على الرضيع إذا تناولت الأم المرضعة المكسرات. فإذا لاحظت بعض أعراض الحساسية مثل الطفح الجلدي أو انسداد الأنف المستمر بعد تناولك المكسرات يعني ذلك أن طفلك لديه حساسية منها، والأفضل تجنّبها خلال أشهر الرضاعة.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *