2019-05-09 12:20:08

الزبادى وجبة أساسية على السحور لهذه الأسباب!

إن الزبادي يعد مصدرًا رائعًا للفيتامينات والمعادن والبروتينات ، ولذلك فهو مفيد جدًا للذين يخضعون لنظام غذائي صارم “الرجيم” ، كما يفيد تناول الزبادي بعد العلاج بالمضادات الحيوية ، حيث إن المضاد الحيوي يقتل جميع البكتريا الموجودة بالجسم ، سواء الضارة أو المفيدة ، ولذا فتناول الزبادي يعوض المعدة عما تفقده من بكتيريا مما يساعد في هضم الأغذية عمومًا . أيضًا تبين أن الزبادي يفيد الأشخاص الذين لا تسمح أمعاؤهم بشرب اللبن الطبيعي ، فيصابون عند تناوله بالإسهال ، وذلك يرجع إلى طبيعة هؤلاء الأشخاص الذين لديهم حساسية من اللاكتوز “سكر اللبن” الذي لا يتحلل إلى جلوكوز ولاكتوز مما يتسبب في نمو بعض أنواع البكتيريا التي تكوّن غازات بالمعدة وتسبب الإسهال . وثبت أن الزبادي يمكن أن يغير من قدرة الجسم على حرق الدهون ، مما يجعله يفقد الدهون ويحتفظ بالعضلات ويعتبر فقد الدهون من منطقة البطن شيء طيب للغاية حيث أن أخطر أنواع زيادة الوزن هي تلك التي يتجمع فيها الدهن في هذه المنطقة ، والتي يشبه فيها الجسم شكل التفاحة ، وفيها تزيد نسبة الإصابة بأمراض القلب والسكر والسكتة الدماغية وبعض أنواع السرطان . وساعد أكل الزبادي الغني بالكالسيوم إلى فقد أكثر من بوصة في مقاس الوسط بالمقارنة بمن لم يتناولوا الزبادي ، حيث يعتبر الباحثون أن نسبة الكالسيوم في الغذاء هي التي تحفز الجسم لحرق مزيد من الدهون وعدم تكون كميات جديدة منه في الجسم . ويعتقد الباحثون أن الغذاء القليل في الكالسيوم يزيد من إنتاج أنزيمات منتجة للدهون ، ويقلل من نشاط الأنزيمات التي تكسر الدهون ، والنتيجة خلايا دهنية أكبر وأكثر دهونا. يعمل الزبادي علي التخلص من الدهون في منطقه البطن الكرش