مهندس ديكور: لا حدود للإبداع فى عالم التصميمات

صرح المهندس أمجد شمعة إستشارى العمارة والديكور والتصميم العالمى , أن الديكور الذي يمزج بين الطابع القديم واللمسة الحديثة يعتبر من أجمل الديكورات لأنه يخلق توازناً رائعاً بين المفروشات والقطع ويمنح الجو حياة وعملية وأناقة , مع العلم أن هذا ليس الأفضل , وذلك لأن مهندس الديكور يستطيع أن يخلق الأفضل دائما فى كل ما هو مطلوب منه , من خلال الإمكانيات المتاحة .

وقال المهندس أمجد شمعة أن الاختيار بالنسبة للكثير من الناس ما بين الشكل أو الاستايل التقليدى أو الكلاسيكى والحديث يعد عملا صعبا، لأن بعض الناس يحبوا البساطة والخطوط الواضحة المعروفة بالمودرن، فى حين أننا أيضاً لا نزال نقدر ونستمتع بالتفاصيل الراقية والفخمة للخطوط الكلاسيكية، فالكثير منا قد يفضل إضافة قطعة من الأثاث أو الديكور الحديث إلى منزلهم الدافئ التقليدى المناسب لطبيعة حياتهم لإعطائه لمسة من الحداثة والبهجة والتجديد.

وأضاف المهندس أمجد شمعة فى الماضى كان المصمم يتجهفى تصميمه حتى يأخذ اتجاها واحدا حتى يكون مقبولا لأى مصمم ديكور محترف، فإما أن يختار التصميم المودرن أو الكلاسيكى، أما اليوم فلا حدود للإبداع فى عالم التصميمات والديكور .

وأشار المهندس أمجد شمعة أن عالم التصميم الداخلي له مدلولات مختلفة وكثيرة، فهو قائم على التخطيط والابتكار والمعالجة بوضع الحلول المناسبة لكافة الصعوبات، وجعل الفراغات الداخلية أكثر راحة وهدوءا، ومطعمة بأفكار إبداعية فهذه الفراغات عبارة عن حلقات متواصلة ومتسلسلة، بقالب ديكوري متوازن ومتناغم، تتسلل الحيوية والنشاط في أرجائه ليمنح مرتاديه النشاط والحيوية وهم يمارسون حياتهم .

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *