الحمل الاول ينقص عدد ساعات نومك

أظهرت نتائج دراسة جديدة تناقص ساعات نوم الأم بعد الحمل الأول بمعدّل ساعة يومياً خلال أول 3 أشهر بعد الولادة مقابل 15 دقيقة للأب. وتبين أن التأثير السلبي على نوم الأم يظل مستمراً حتى بعد مرور 6 سنوات من الولادة. ويأتي هذا الأثر الجانبي ممزوجاً بمتعة الأمومة وتزايد مسؤوليات رعاية الطفل.
في أول 3 أشهر بعد الولادة يقل نوم الأم ساعة يومياً في المتوسط، وحتى عند بلوغ الطفل 4 سنوات يظل نومها أقل من المطلوب بـ 20 دقيقة وبحسب الدراسة التي أجريت في جامعة وارويك البريطانية يتأثر عمق الاستغراق في النوم لدى الأم بعد الحمل الأول نتيجة قيامها بالدور الأساسي في رعاية الطفل مقارنة بالأب.
ووجدت النتائج أنه حتى عندما يبلغ الطفل سن يتراوح بين 4 و6 سنوات يظل نوم الأم أقل من المطلوب بحوالي 20 دقيقة يومياً.
ونُشرت نتائج الدراسة في دورية “سليب”، واعتمدت أبحاثها على البيانات الصحية لـ 4659 أم بين عامي 2008 و2015. وتحذّر تقارير طبية عديدة من الآثار السلبية لنقص النوم، وعلاقتها بأمراض القلب والتمثيل الغذائي مثل السكري والبدانة.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *