الدكتورة شريفة اليحيائية تحصل على جائزة المرأة العربية

مسقط - منحت مؤسسة لندن العربية وجامعة ( ريجنت ) الدكتورة شريفة بنت خلفان اليحيائية في العاصمة البريطانية لندن جائزة المرأة العربية لعام 2018 .وقد منحت الجائزة للدكتورة شريفة نظير جهودها في مجال التنمية الاجتماعية، وخاصة تلك المتعلقة بتمكين المرأة والأسرة بالسلطنة.

وأوضحت الدكتورة شريفة اليحيائية في تصريح لوكالة الأنباء العمانية أنه في عصر النهضة المباركة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم أصبحت كل الأبواب مشرعة أمام المرأة العمانية للعمل في كل المجالات مع وجود القوانين التي ضمنت لها مختلف الحقوق .

وأشارت الدكتورة شريفة إلى أن سبل التعليم والتدريب توفرت للمرأة العمانية مما جعلها تتبوأ العديد من المناصب المرموقة في الدولة لتضاهي بذلك نساء العالم وهي ترجمة لنهج جلالة السلطان الذي يولي المرأة العمانية أهمية كبيرة لمساهمتها في البناء الحضاري والتنمية المستدامة.

وقد منحت الجائزة للدكتورة شريفة نظير جهودها في مجال التنمية الاجتماعية، وخاصةتلك المتعلقة بتمكين المرأة والأسرة بالسلطنة.

وأكدت الدكتورة شريفة اليحيائية على أهمية التعليم للنهوض بالمرأة مبينة أن الإحصاءات تشير إلى انخفاض معدل الأميَّة لدى الإناث في السلطنة عام 2016م، بينما بلغ معدل الالتحاق الإجمالي بالتعليم ما قبل المدرسي للإناث 6ر54 % خلال عام 2016م، فيما بلغت نسبة الالتحاق الصافي للإناث في المرحلة الدراسية من (1 – 6) 4ر96% و7 95% في المرحلة الدراسية من ( 7- 9) ، و3ر85% في المرحلة الدراسية من (10-12)، وبلغ عدد الإناث في المدارس الحكومية خلال العام الدراسي ( 2016 -2017م ) 280 ألفا و400 طالبة بنسبة 49,7% من إجمالي عدد الدارسين من بينهن 150 ألفاو196 طالبة في الصفوف الدراسية من ( 1 -6)، كما بلغ عدد الإناث المقيدات في مؤسسات التعليم العالي داخل السلطنة 81 ألفا و786 طالبة من بين 141 ألفا و790طالبا وطالبة مقيدين في تلك المؤسسات في العام الدراسي 2015 -201‪6.‬ قائلة إن هذه الأرقام إن دلت على شيء فهي تدل على أن المرأة العمانية استفادت كثيرا من الفرص التي يوفرها لها المجتمع والدولة والمشرعون.

وأشارت الدكتورة إلى مشاركة المرأة العمانية في القطاع الخاص والأعمال التجارية قائلة إنه لم تعد هناك أي محظورات أو مجالات محظورة على المرأة العمانية فالإناث العاملات في القطاع الحكومي في نهاية عام 2016م شكلن ما نسبته 5ر41% من إجمالي عدد العاملين، فيما بلغت نسبتهن في قطاع الخدمة المدنية 47%، وبلغت نسبة الإناث في وظائف الإدارة العليا والوسطى والمباشرة بالخدمة المدنية 21% ، فيما بلغت نسبة الإناث العمانيات العاملات في القطاع الخاص 24% من إجمالي عدد العمانيين العاملين في القطاع، حيث بلغ عددهن 59 ألفا و144 عاملة من بين 236 ألفا و708 عمال من العمانيين في القطاع، وشكلت نسبة الإناث المؤمن عليهن في نهاية عام 2016م والمسجلات في صناديق التقاعد 32% ونسبة الإناث المستفيدات من الضمان الاجتماعي 58%‪‬ .

 

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *