مميزات شد الوجه بالخيوط

أكد الدكتور أحمد عادل نور الدين أستاذ جراحات التجميل وزراعة الشعر ورئيس الأكاديمية المصرية لطب وجراحات التجميل أن الجزء الأكثر جاذبية لدى الإنسان هو الوجه لدرجة أن الوجه هو المرآة التى يرى الإنسان فيها شخصيته ومراحل نموه وتكوينه والأثار التى أضافها الزمن والعمر عليه , ولذلك يجب أن يظهر الوجه مشرقا وفى أبهى صوره دائما .

وقال الدكتور أحمد عادل نور الدين أن شد الوجه بالخيوط المثبتة للأنسجة المترهلة هى تقنية حديثة فى عالم طب وجراحات التجميل وذلك لمعالجة الترهلات المتوسطة بالوجه خاصة فى مناطق الخدود وأعلى الرقبة وأسفل الوجه ومنطقة الحواجب , وتتم هذه التقنية تحت المخدر الموضعى وتستغرق من 15 : 20 دقيقة ونتائجها فورية وتدوم لثلاث سنوات , كما يمكن ممارسة الحياة الطبيعية بعد إجراء الشد خلال 24 ساعة .

وأضاف الدكتور أحمد عادل نور الدين أن هذه التقنية برغم فاعليتها إلا أنها لا تقدم النتيجة المثالية لأى حالة بل أنها تفيد حالات , وهناك حالات أخرى يجب معالجتها بالطرق الأخرى , وخاصة أن الخيوط فقط ليست هى العامل الوحيد بوجود ثلاث أنواع من الخيوط وهى خيط الريشة والخيوط المعقدة والخيوط الفرنسية .

وأوضح الدكتور أحمد عادل نور الدين أن جراح التجميل هو من يحدد طريقة العلاج فعدما يقوم بمناظرة الحالة يستطيع إستنتاج المشاكل القائمة وإختيار الوسيلة المناسبة للعلاج , وتمتاز الخيوط الفرنسية بأن نتائجها فورية وتدوم لسنوات ولا يصاحبها أى تورم أو زرقان بالوجه حيث يتم إدخالها وتثبيتها من بعيد عن أنسجة الوجه إما داخل الشعر أو خلف الأذن .

وأشار نور الدين أن من ضمن شد الوجه بالخيوط أنه لا توجد فيها جروح لدرجة أن البعض يسمى هذه الخيوط بالخيوط السحرية لأن النتيجة فورية ولا يمكن إكتشافها أو الإحساس بها , ويمكن بسهولة إزالة الخيط أو تركيب خيط إضافى عند اللزوم .

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *