ماء غريب هل هو آمن ومفيد لطفلك

تحدث مشكلة المغص للأطفال حديثي الولادة عادة بين الأسبوع الثاني والشهر الـ 5. فإذا كان طفلك يبكي 3 ساعات على الأقل في اليوم وتكرّر الأمر 3 أيام في الأسبوع قد يعني ذلك أنه يشكو من مغص متكرّر، وتوجد عدة أسباب لهذه الحالة بعضها يرجع للمعدة أو الأمعاء. وينصح البعض باستخدام ماء غريب لعلاج المغص، لكن هل هو آمن للطفل الصغير وهل هو علاج فعّال حقاً؟
عند شراء ماء غريب تأكّد من أنه خالٍ من الكحول، وراقب أعراض الحساسية لدى الطفل عند إعطائه لا يوجد علاج مؤكدّ لحالة المغص لدى الطفل في الأسابيع والأشهر الأولى من عُمره، وهناك بعض الخبراء ينصحون بعدم استخدام ماء غريب للصغار لأنه يحتوي على الكحول والسكر ومنكّهات اصطناعية؛ وهي تركيبة لا تستسيغها أمعاء الرضيع.
ويمكن أن يسبب الكحول والمنكّهات في ماء غريب أوجاعاً للأمعاء، وعسر هضم.
لعلاج المغص. قم بغلي بعض الماء في إناء، وضع فيه بعض حبّات الشٌّمّر وشرائح من الزنجبيل واتركها تغلي 10 دقائق. وبعد أن تبرد قدّم لطفلك عدة ملاعق من هذا الماء.
وإذا كنت ترغب في إعطاء طفلك ماء غريب تأكد عند شرائه من أنه خالٍ من الكحول، وراقب الأعراض التالية: امتلاء العين بالدموع، وتورّم الشفتين واللسان، والقيء، والحكّة. فإذا رصدت أحد هذه الأعراض قد تكون إشارة إلى رد فعل تحسسية من مكونات ماء غريب، فتوقف عن إعطائه للصغير.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *