بعد الكونتور تقنية مكياج جدية لإضاءة البشرة

بعد موضة “الكونتورينغ” التي كانت سائدة العام الماضي لمكياج غني بدرجات ألوان متعددة، تنتشر أخيراً تقنية جديدة في عالم المكياج والألوان وبات يعتمدها أبرز خبراء التجميل وهي تقنية “الستروبينغ”.

وتعتمد الموضة الجديدة على تركيز كريم الأساس وخافي العيوب في مناطق سقوط الضوء على الوجه، أي المناطق الأكثر بروزاً، سواء كان الأنف أو الذقن أو الوجنتين، بشرط ان لا يتم استخدام الالوان الداكنة.

وتمر هذه التقنية بمراحل عدة، تبدأ بوضع اللون المضيء على المناطق التي يسقط عليها الضوء، وهي منتصف الجبهة والوجنتين وجسر الأنف وعظمتي الحاجب وجانبي الذقن وقوس كيوبيد أعلى الشفتين.

ويجب أن تخلطي كريم الأساس بقطرات قليلة من ألوان الإضاءة السائلة، للحصول على مظهر لامع للوجه بأكمله، ومن المهم أن تتأكدي من اختيار درجة الاضاءة المناسبة للون بشرتك.

ومن ثم ادمجي لوني الإضاءة جيداً بأصابعك أو بفرشاة أو إسفنجة المكياج الرطبة، لتتخلصي من أي كميات زائدة.

وخلال تطبيق هذه التقنية من المفيد أن تتجنبي إستخدام البرق والالوان اللامعة، واستخدمي الإضاءة ذات الجزيئات الناعمة للحصول على مظهر طبيعي.

يذكر أن موضة الكونتورينغ كانت تعتمد على استخدام درجة من درجات ألوان البشرة المَطفية في تحديد ملامح الوجه، بشرط أن تكون أغمق بدرجتين تقريباً من درجة لون البشرة. ويستخدم الكونتور بهدف نحت ملامح الوجه وتحديدها مع استخدام درجة أخرى أفتح من درجة لون البشرة، لعمل الهايلايت وإبراز الملامح الجميلة في الوجه.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *