استشارى نفسى يوضح صفات الرجولة والأنوثة

ال الدكتور محمد طه، استشاري الطب النفسي، إن “الرجال لديهم هرومانات ذكورة، ونسبة بسيطة من الأنوثة، وكل هرمون في الرجل يؤدي وظيفة مهم مثل الحماية من الجلطات وينظم درجة حرارة الجسم، ويحافظ على العظام من الهشاشة، وهرمون الذكورة لدى الأنثي يساهم في تحفيظ الرغبة الجنسية لديها ويساهم في نشاطها”.

وأضاف في حوار لبرنامج «رأي عام» مع عمرو عبدالحميد على قناة «TeN»، أن “الست والرجل لديهما صفات أنوثة ورجولة نفسية، فمثلًا نسمع كلمة الست التي بمائة راجل، وتلك صفات رجولة، والست تقدر تستخدم صفات الرجول في وقتها، والرجل عندما يكون رقيق المشاعر، ولين وهين، ويوصف الرجل وقتها هو تلامسه مع الصفات الأنثوية الفطرية لديه”.

وتابع أن “الرجولة ليست معناها الصوت العالي، والأنوثة ليست معناها إظهار المفاتن والدلع الزائد، والصعبانيات أو الإغواء”، مضيفًا أن “الرجولة الحقيقية فيها الشجاعة والإصرار والتحدي والمثابرة وليس الخشونة والقسوة والافتراء والصوت العالي والعنجهية”.

قال الدكتور محمد طه، استشاري الطب النفسي، إن “الرجل الحقيقي هو الشهم والمتسامح والحنين والمتحدي والجدع والودود، وهو الذي يجمع بين صفات الرجولة والأنوثة الحقيقية الفطرية الموجودة بداخله”.

و إستكمل: أن “الأنثى تكون قريبة وفي نفس الوقت حدودها واضحة حنينة، بس صارمة عند اللزوم، وده بيكون جمع بين صفات الأنوثة والرجولة جواها”.

وتابع: “الحوار في أي بيت يكون أخد وعطا، و الرجل اللي ميتنفذش رأيه مش بيكون طرطور، والرجولة الحقيقية مش بالزعيق، ونحن نحتاج لفهم ما معنى الرجولة والأنوثة”.

وأشار الدكتور محمد طه، استشاري الطب النفسي، إن “ختان الإثات دفن لأنوثة الفتيات، ورسالة لهن بأنه ليس لكم الحق في أن تمارسن حياتكن كفتيات”.

وأضاف: أن “الأسر في القرى يعاملون البنات كأولاد ويسموهم نفس أسماء الولاد، نتيجة لحرمانهم من خلفة الأولاد”.

وتابع أن “هناك بعض السيدات يرون الأنوثة ضعف بسبب أفعال بعض الرجال، وبعض الفتيات يمارسن الأنوثة المزيفة بالإغراء والإغواء، ويقومن بتعليق الأولاد بها رغبة في الانتقام”.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *