مستشار وزير التضامن: برنامج الطفولة المبكرة جزء من رؤية مصر 2030

القاهرة - أكدت الدكتورة سحر مشهور مستشار وزير التضامن الاجتماعي للرعاية الاجتماعية، أن الدولة تهتم ببرنامج تنمية الطفولة المبكرة الذي يمثل جزءا من رؤية (مصر 2030) التي تتمثل في محورين هما العدالة والتدريب حيث يشمل المحور الأول تقديم كافة الخدمات الرعائية المطورة لكل افراد الشعب بشكل عادل ويستهدف برنامج تنمية الطفولة المبكرة اتاحة كافة الفرص امام جميع أطفال مصر نحو التمتع بخدمات تربوية مطورة.

وأشارت مستشار وزير التضامن -في الكلمة التي ألقتها أمام فعاليات ورشة عمل “إنشاء الحضانات.... تحديات وفرص متاحة” التي نظمتها وزارة التضامن الاجتماعي اليوم الأربعاء لمناقشة تحديات ومقترحات إنشاء دور الحضانات- إلى أن عدد الحضانات 14 ألفا و500 حضانة، وأنه من خلال برنامج تنمية الطفولة المبكرة تم الانتهاء من تقييم 6 الاف حضانة على مستوى 6 محافظات وهى القاهرة والجيزة والإسكندرية والغربية والبحر الأحمر واسوان وتم توقيع عقد انشاء الحضانات المنزلية مع إحدى الجمعيات للبدء في التفعيل.

وكشفت أن شهر ديسمبر المقبل سيشهد توقيع عقود تطوير 370 حضانة جمعيات أهلية مع عدد من الجمعيات الشريكة في 3 محافظات وهي القاهرة والجيزة والإسكندرية بقيمة تعاقد 54 مليون جنيه على مدى عامين كما سيشهد بداية العام المقبل إطلاق المعايير القومية للحضانات والاعلان عن إطلاق المنهج التربوي الموحد الذي تم الانتهاء من إعداده وسيتم وضعه على موقع الوزارة ومعايير جودة الحضانات.

ولفتت إلى أن البرنامج تضمن وضع خطة بناء قدرات لتدريب الميسرات بدور الحضانات لرفع كفاءة العنصر البشرى.
جدير بالذكر أن وزارة التضامن الاجتماعي أطلقت البرنامج القومي لتطوير الحضانات بتمويل من وزارة المالية قدره 250 مليون جنيه بهدف تطوير جودة الخدمة التربوية بدور الحضانة والتوسع العرضي، بفتح عدد أكبر من الحضانات، ويتم العمل على 4 محاور في برنامج تنمية الطفولة المبكرة وهي: الجودة والممارسات المهنية - التوسع في تأسيس حضانات جديدة - تطوير حضانات جمعيات أهلية قائمة - التنسيق والتشبيك وحملات الدعوة وكسب التأييد.

وقامت الوزارة لأول مرة في إطار محور الجودة والممارسات المهنية بوضع معايير جودة الأداء بدور الحضانة ومنهج تربوي وتعليمي للحضانات سيتم تطبيقه وتعميمه على جميع الحضانات وهو يشمل دليل تدريبي لبناء قدرات الميسرات وكيفية إكساب الأطفال نواتج التعلم، والقيم والسلوكيات الإيجابية مما سيساهم فى رفع مستوى جودة الخدمة الرعائية بدور الحضانة. أما بالنسبة للكم، فمن المتوقع أن تسهم التعديلات الإجرائية التى ستسفر عنها أعمال الورشة الحالية وغيرها من جهود مراجعة اللوائح والأطر القانونية المنظمة، فى تيسير ترخيص الحضانات وبالتالى زيادة عددها الكلى على مستوى الجمهورية.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *