الرجال أكثر عرضة لمخاطر الكسور مقارنة بالسيدات

أوتاوا - أفادت دراسة طبية أن الرجال لديهم مخاطر أكبر بثلاث أضعاف للتعرض للكسور الثانوية خلال عام واحد من التعرض للكسر مقارنة بالنساء.

وفى أوسع دراسة من نوعها حول مخاطر الكسور اللاحقة فى الفخذ والعمود الفقرى والساعد والجزء العلوى، أجرى الباحثون أبحاثهم على 17،721 رجلاً بلغت أعمارهم 57 عاما، ونحو 783سيدة تخطين سن الخمسين فى كندا ، ليتم تتبعهم على مدار 25 عاما .

وقالت الدكتورة “سوزان مورين” من جامعة “ماكجيل” فى كندا :” إنه فى حين أن خطر حدوث كسر ثانوى قد ارتفع بين كل من الرجال والنساء خلال الفترة الزمنية الماضية ، إلا أنه كان الأعلى فى السنوات الثلاث الأولى بعد حدوث كسر ساق .. وأضافت :” تؤكد هذه النتائج على أهمية الإعتراف بحدوث هذه الكسور فى الوقت المناسب، لاسيما بين الرجال .. فيجب أن نركز على إستراتيجيات مكافحة الكسور فى وقت مبكر من حدوثه”.

وفى دراسة أخرى أجراها فريق من الباحثين فى كلية الطب جامعة “نيويورك”، أشاروا إلى وجود علاقة مباشرة بين تدنى مستويات النشاط البدنى بين الرجال وقوة العظام بين الرجال الأكبر سنا .

وتوصل الباحثون بحسب ر أ ش أ” إلى أن أولئك الذين قضوا وقتا أطول فى مزاولة النشاط البدنى المعتدل (بما فى ذلك الأعمال المنزلية وبعض الألعاب الرياضية مثل المشى ، رياضتى الجولف والتاى تشى)، وأولئك الذين لديهم نشاط أكبر على مدى سبع سنوات كان لديهم كثافة عظام أعلى ، فضلا عن تراجع مخاطر الكسور .

قالت الدكتورة ليزا لانجستيموا”، من جامعة “مينيسوتا” الأمريكية : الرجال الأكبر سنا هم أكثر عرضة لخطر حدوث كسور مؤكدة أن مزاولة النشاط البدنى بين الرجال المتقدمين فى العمر كان مرتبطا بقوة عظامهم وتراجع مخاطر الكسور”.
و قال مايكل إيكونس من كلية الطب بجامعة إنديانا الأمريكية : “تظهر هاتان الدراستان بالفعل أهمية المكاسب في الكتلة العظمية لكل من الرجال والنساء وكيف أن صحة العظام وخطر الإصابة بهشاشة العظام ليسا مجرد مشكلة بالنسبة للنساء فقط ، بل نحن بحاجة إلى أن نكون يقظين في تقاسم فوائد بناء كتلة العظام للرجال الذين يعيشون لفترة أطول والذين هم عرضة للوفاة مرتين في السنة الأولى من كسر الفخذ مقارنة مع النساء.”

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *