تاج الدين يحذر: السمنة تؤدى إلى زيادة الوفيات المرتبطة بالسرطان
لهن - فاطمة بدار

صرح الدكتور محمد تاج الدين مدرس وإستشارى جراحات السمنة المفرطة بجامعة الأزهر أن السمنة أصبح من أخر الأمراض التى تواجه المجتمع المصرى حيث أن مرض السمنة أحد مسببات أمراض لا حصر لها وعلى رأسها أنواع كثيرة من السرطانات , عند النساء والرجال معا دون التمييز بينهما .

وقال الدكتور محمد تاج الدين أن خطر الإصابة بمجموعة متنوعة من أنواع السرطان لابد أن يلقى اهتمام أكثر من الجميع خلال الفترة المقبلة للحفاظ على المستقبل لدى الأفراد المصابون بالسمنة أو المهددون بالإصابة بها , حيث ارتبطت السمنة بزيادة خطر الاصابة بسرطان المريء وسرطان البنكرياس وسرطان القولون والمستقيم وسرطان الثدي بين النساء بعد سن اليأس وسرطان الرحم وسرطان الكلى وسرطان الغدة الدرقية وسرطان المرارة, كما تؤدي السمنة أيضاً إلى زيادة الوفيات المرتبطة بالسرطان.

وأضاف تاج الدين أننا لابد أن نشن حربا جديدة ضد السمنة لأن البحث العلمي أثبت أن السمنة سوف تكون من أهم عوامل الخطورة المسببة للأورام الخبيثة في السنوات القادمة.

وأشار الدكتور محمد تاج الدين أن وباء السمنة مازال يزداد بطريقة سريعة كما أن السمنة تعتبر عاملا مهما لكثير من الأمراض مثل أمراض السكر وارتفاع ضغط الدم وأمراض الشرايين والقلب وسوف تصبح من أهم عوامل الخطورة التي تسبب الأمراض السرطانية.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *