الاستراحة القصيرة سر النجاح في العمل

أكدت خبيرة ألمانية من جامعة مانهايم أهمية تجديد نشاط الموظفين خلال فترات العمل بالاستراحات القصيرة، فالانهماك في العمل ضروري لتحقيق النجاح، إلا أنها قد تؤثر سلباً على سير العمل.
أوضحت الأستاذة في علم النفس التنظيمي زابينة زونينتاغ أنه يتعين على الموظفين تخصيص وقت للابتعاد عن مكاتبهم أو أماكن عملهم شرط ألا يحدث ذلك في أوقات العطل أو إجازة نهاية الأسبوع فقط، بل أيضاً في فترات الدوام.
وفي حوار مع مجلة بيرسونال كوارترلي نصحت الخبيرة الألمانية بأن يكون النشاط عبارة عن ممارسة رياضة أو هواية أو نزهة مشتركة مع الأصدقاء.
ويعتقد الخبراء أنه من الضروري عمل استراحة قصيرة بين الفينة والأخرى وتفادي الانغماس المستمر في العمل.
وبالنسبة لزونينتاغ، فإن أفضل حيلة للابتعاد عن جو العمل هي القيام بأنشطة مسلية أو ممارسة بعض الهوايات.
ونصحت الخبيرة بالابتعاد عن التفكير السلبي في الأمور الوظيفية، والابتعاد عن الزملاء الذين يجلبون الإحباط والإكتئاب في العمل.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *