ضرب الأطفال لحثهم على الانضباط غير مجدِ

واشنطن - يؤكد معظم أطباء الأطفال في الولايات المتحدة بأن ضرب الأطفال لتقويمهم وحثهم على الانضباط يعد أمرا سيئا وغير مجد.

وقالت الدكتورة كاثرين تايلور الأستاذ المساعد فى الصحة المجتمعية العالمية والعلوم السلوكية بجامعة (تولين) فى الولايات المتحدة ومعدة دراسة استقصائية جديدة حول هذا الموضوع “إنه خلال العقدين الماضيين، ظهر قدر هائل من الأبحاث التي تشير إلى أن ضرب الأطفال يؤدي إلى نتائج عكسية، ويؤدي إلى ضرر أكبر من النفع”.

وقام الباحثون، في تلك الدراسة بحسب “أ ش أ” بإجراء إستبيانا على 1500 طبيب أطفال في أنحاء البلاد، معظمهم لديه أكثر من 15 عاما من الممارسة.. وكشف الاستطلاع أن 74% من المستطلعين لا يوافقون على الضرب، و78% قالوا إنه يندر أن يؤدي الضرب إلى سلوك أفضل.

وفي الوقت الذي يعارض فيه معظم أطباء الأطفال الضرب، تظهر الأبحاث أن ثلاثة أرباع الرجال وثلثي النساء في الولايات المتحدة مازالوا يعتقدون أن الضرب مفيد، وتؤكد أن أطباء الأطفال هم من بين أكثر المصادر الموثوقة للنصائح التي يذهب إليها الآباء.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *