نصائح للعناية بالبشرة فى الطقس المتقلب

لهن - تتسبب تقلبات الطقس بالعديد من المشاكل للبشرة، تصبح بشرتك أكثر عرضة للجفاف والتشققات نتيجة مواجهة هذا الطقس قبل الإقدام على شراء أنواع مرطبات البشرة وزبدة الجسم، لا بد أن تتعلمي أولًا بعض الحيل والنصائح حول العناية الصحيحة بالبشرة والتي قد لا تعرفينها لحماية بشرتك من الجفاف والتلف .

فيما يلي بعض النصائح المفيدة المقدمة للبشرة لضمان ترطيب وحماية بشرتك:

1- العناية بالوجه.

إحرصي على الترطيب بشكل أكثر! إن استخدام المرطب الذي يبدو مناسباً في فصلي الربيع والصيف قد لا يكون مناسباً في الشتاء. ومن الأفضل إستخدام مرطب ذو قاعدة زيتية بدلاً من قاعدة مائية حيث سيعمل الزيت على تشكيل طبقة حماية فوق البشرة تحفظ رطوبة أكثر من الكريم أو حليب البشرة. وننصح باستخدام المرطبات التي تحتوي على الجليسرين وأحماض الهيدروكسيل التي تجذب الرطوبة للبشرة. وتذكري دائماً إن استخدام المرطب بعد الاستحمام مباشرة يساعد على الحفاظ على تماسك الطبقة الحامية للبشرة.

ابتعدي عن المنتجات القاسية: تتغير طريقة العناية بالبشرة مع تغيّر الأحوال الجوية. فلو كانت البشرة مصابة و لو بقدر بسيط من الجفاف، فمن المهم الإبتعاد عن مستحضرات التقشير القاسية ومنظفات البشرة التي تحتوي على الكحول فهي ستزيل المرطبات الطبيعية من البشرة. كما أن الأقنعة “عالية الترطيب” قد تكون مفيدة أكثر من اقنعة الطين وذلك لأنها تسحب الرطوبة من البشرة.

2- العناية باليدين.

لأن البشرة التي تغطي أيدينا أرق من معظم أجزاء الجسم و تحتوي أيضاً على عدد أقل من الغدد المفرزة للزيوت؛ فبالتالي الحفاظ على ترطيب اليدين يكون صعب المنال، وخاصة في الطقس البارد الجاف. والذي قد تشعرين فيه بحكة باليدين وتشققهما. لذلك من المهم أن تحاولي الحفاظ على دفء اليدين دائماً للتقليل من الجفاف، واحتفظي بكريم لترطيب اليدين في شنطتك اينما كنت.

3- العناية بالقدمين.

قد تبدو مرطبات القدمين البسيطة رائعة في فصل الصيف، ولكن خلال فصل الشتاء، تحتاج القدمين إلى مستحضرات ترطيب أقوى. لذلك من الأفضل إستخدام المرطبات التي تحتوي على مادة بتروليوم جلي أو الجليسرين. كما يُفضل استخدام مستحضرات التقشير (مثل الليفة الخشنة والأحجار) لإزالة طبقة الجلد الميتة بشكل منتظم مما سيساعد المرطب على اختراق البشرة بشكل أسرع وأعمق.

4- العناية بالجسم.

الاسترخاء في حمام دافئ يعطي إحساساً رائعاً خاصة بعد التعرض للجو البارد. ولكن إحذري الحرارة العالية التي تؤدي بطبعها إلى تفكيك الحواجز الدهنية الطبيعية للبشرة مما يؤدي إلى فقدان الرطوبة. لذلك يعتبر استخدام الماء الفاتر أفضل بكثير من الماء الساخن أو شديد البرودة. كما أن استخدام منتجات الاستحمام اللطيفة أو ذات الحمضية المتوازنة يساعد على حماية توازن زيوت البشرة. أيضاً تذكري أن الإستحمام السريع أفضل من الجلوس في حوض الاستحمام لأنه يقلل فترة احتكاك الماء بالبشرة.

وفي النهاية يجب لفت الإنتباه إلى أهمية الإلتزام بشرب الماء. فمع العلم بأهمية الماء للجسم بشكل عام إلا أننا كثيراً ما نهمل شرب المياه في الشتاء والتي في الحقيقة تصبح أكثر أهمية في فصل الشتاء خاصة لهؤلاء الذين يعانون الجفاف الشديد بالبشرة مثلها مثل الفواكه الحمضية والمكسرات والخضار ذات الأوراق الخضراء واللاتي يعتبرن جميعهن مصادر جيدة للغذاء ولترطيب البشرة بشكل طبيعي.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *