فقدان ابني كسرني .. ساعدوني

السلام عليكم
اتشرف أختي باستشارتك في مشكلة يمكن تتفهم بسهولة لكن صعب تتحس انا عندي 40 سنة وتعبت في حياتي كتير في بيت والدي الله يرحمه لانه كان قاسي جدا وافقت بعد التخرج على شخص جاهز لكن مش متقبلاه عشان اتجوز ،بسرعة وهو الحق يقال طيب وكريم لكن فضل احساس بعدم القبول والنفور الشديد واختلاف التفكير والاسلوب والطباع بس لاني بخاف ربنا راعيت ربنا فيه وكنت زوجة مطيعة ومخلصة وانجبت بنتين وهنا صغار كنت بفكر في الطلاق لرغبتي في اني الاقي راجل يعوضني عن الحرمان العاطفي لكن كانت فترة انتهت بولادة ابني الصغير اللي ارتبطت بيه ارتباط شديد واسعدني وجوده في حياتي وبقا للدنيا محستش بكده ناحية البنات لكن طبعا مقصرتش في حقهم وسنة بعد سنة تعلقي بابني بيزيد وبقا صاحبي وحبيبي اللي بحب اتكلم معاه وكان بيفهمني رغم صغره وكنت بخطط لتربيته عشان يطلع الراجل اللي اي واحدة تتمناه واهتميت بتعليمه هو واخواته القرآن وكنت بكلمه عن الرجولة ازاي تكون بالفعل مش بالكلام المهم مات حبيبي في حادثة عربية خبطته مات فورا كان عنده 12 سنة مش هحكيلك عن تفاصيل الصدمة والحزن .

لكن انا صبرت ولما سمعت الخبر قولت انا لله وانا اليه راجعون وصليت واحتسبته لكن حياتي انتهت هتقوليلي انتهت ليه وانتي عندك بنتين وحياة هقولك مش عارفة انتهت وخلاص تلات سنين بحاول اكمل بحاول اتظاهر بالحب لبناتي والنسيان وبعدت المسافة بيني وبين زوجي اكتر وحتى بعد ،الصدمة محستش اني محتجاه او محتاجة اترمي في حضنه ولا هو كل واحد ،

فينا حزن لوحده هو جاله امراض جسدية وانا بتعالج علاج نفسي مفيش تحسن من تلات سنين اتدمرت حياتنا ومستمرين بس عشان البنتين واكبر مشكلة انه عاوزني اجيب طفل وانا رافضة لاني نفسيا مش هقدر وكمان عندي اربعين سنة وموت ابني تعب صحتي وكبرني عشر سنين اللي بيشوفني بيقول كده وعشان نفسي ربنا يرضى عني قولتله يتجوز طالما عاوز ،طفل يتجوز ويخلف براحته وياريت يطلقني انا مبقاش عندي حاجة اديها له او لغيره عاوزة اكمل حياتي من غير تقصير ناحية حد

وكفاية البنتين اكمل معاهم لحد مايستقلوا بحياتهم لكن هو رفض وقولتله خلاص بلاش طلاق واتجوز عليا انا راضية عشان مينفعش اكون انانية لكن هو متردد وكل اهلي بيلوموني عشان قراري ده ممكن يهدم البيت يعني ممكن متحملش الوضع وشايفين ان الاحسن اني اخلف طفل وخلاص لكن انا بس اللي أدرى بنفسي ومش هتحمل ضغوط ولا عندي طاقة اجيب بيبي واسهر بيه الليالي غير كده ابني هيكون بيني وبينه وغير كده برضو يمكن يجي الطفل بنت وقتها هيكون ايه الحل اني اخلف تاني مثلا ؟ انا باخد رأيك في اني اصمم اعيش من غير ضغوط ولا رأيك زيهم اني آجي على نفسي وانفذ رغبات اللي حواليا ومش مهم هرتاح في ايه ؟

 رضوي - مصر 

هوني علي نفسك عزيزتي ، وربنا يصبرك ويؤجرك في مصيبتك ويخلف عليك بخير منها يارب
انا أعلم جيداً ان حزنك كبير وعظيم وان أي كلام مهما يقال لن يخفف عنك هول ما تشعرين به ومهما حصل ومهما نلت فلن يعوضك ذلك عن فقدان قرة عينك ، لكن تذكري جيداً حقائق بديهية معروفة ومعلومة، اننا كلنا راحلون والدنيا دار ممر وليست دار مقر ، ولكل أجل كتاب ولا تترك الدنيا نفس قبل أن تستوفي رزقها واجلها ، رحم الله صغيرك وعوضك عن فقدانه خير وجزاك عن صبرك خير الجزاء
هو سبقك إلي الجنة وهناك سوف ينتظرك ليأخذ بيدك ووالده إلي الجنة ، كلنا أيامنا في الحياة معدودة طالت ام قصرت كلنا راحلون هي محطات وكل حين يأتي دروه يتركها كلنا تاركوها لكن بميعاد وقدر
ابنك رحل عند فهوني علي نفسك الحزن وتفكري وتذكري واقرأي القرآن واقتربي من الله اكثر واستقوي به فال وله وحده هو الذي يقدر المقادير هو الذي ينزل البلاء وهو الذي يرفعه فكوني بالقرب منه دوما وهو القادر علي ان يبدل حزنك وهمك سكينة ورضا وقناعة
لا تكفي عن الدعاء لابنك بالرحمة ولنفسك بالصبر والسلوي ، تصدقي دوماً واقرأي القرآن فالله لطيف ورحيم والذي ينسف الجبال نسفاً قدار علي ان ينسف حزنك وهمك وكدرك المهم ان تضعي ثقة بالله لأنه في مثل ظروفك ليس لك سواه بل ليس لنا جميعاً سواه الله يصبرك ويقويكي وتمري من المحنة ويعوضك الله بمحن كثيرة ،

في النهاية اعملي اللي أنتي مقتنعة به من دون ضغوط من دون إجبار 

أدخل مشكلتك هنا لإرسالها لقسم أوتار القلوب
  • ما هو مجموع 5 + 9
        
lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *
    

التعليقات : ( 1 )

ان الله مع الصابرين

ماسا
لبنان
2018-08-02 23:27:07

1

اختي الكريمة ... تعزي بعزاء الله و اصبري، إن الله مع الصابرين . ابنك مش ممكن تنسيه ، و مهما مرت الأيام حزنك بضل طول العمر ، و من وجهة نظري لا تظلمي اللي حواليك ، يعني بناتك كمان الهم عليك حق ، و اذا فكرت تخلفي مرة ثانية لا تنسي انك تخطيت الأربعين و رح تعيشيه للولد الثاني كمان بنفس حالة الحزن يللي عيشتي فيها البنات .