مسابقة ملكة الأناقة تستعد لاختيار أيقونتها

لهن - اقيم اليوم المؤتمر الصحفي لنهائيات مسابقة ملكة الاناقة في نسختها الثانية بفندق (هوليدي إن) بالمعادي ، وضم كوكبة خبيرة من الخبراء وشركات بيع الملابس بتغطية إعلامية كبيرة من القنوات الفضائية والمواقع الإخبارية.

وصرح محمود نجاح صاحب فكرة المسابقة ومنظم الحدث للهن : “أن المسابقة تقدم لها 65 فتاة من جميع الاعمار لتصل المرحلة النهائية الي 45 ، وخلال ذلك تم اختبار معلوماتهن الثقافية والعلمية بالاضافه الي العرض علي لجنة مكونة من مجموعة من المتخصصين في جميع المجالات في صناعة الموضه والتجميل والتغذية وتجميل الاسنان والتنمية البشرية، حتي تكون الفائزة جديرة بحمل لقب ملكة الأناقه ، وتنطبق على كل متسابقة الشروط”.

وأشار رئيس المهرجان محمود نجاح أن المؤهل العلمي اهم ما ركزت عليه اللجنة ، التي تشكلت من دكتور التغذية محمود العفيفي واخصائي الاسنان دكتور احمد الجمل ، اخصائية التجميل والليزر  د.ولاء ابو الحجاج ،سيدة الأعمال ” أمنية سليمان” ومصممة الأزياء مروة البغدادي.

ولفت  د.محمود العفيفي الانتباه أثناء المؤتمر الصحفي أن الحياة الصحية وطريقة التغذية السليمة من الامور التي تؤهل الفتاة لان تكون ملكة الاناقة ، لأن العقل السليم في الجسم السليم ، والفتاه التي تختار غذائها بعناية لديها ثقافة ووعي وقادرة علي نشر ذلك في مجتمعها.

ومن جانبها أشارت مصممة الأزياء  مروة البغدادى إلى أن الفتاة يجب ان تكون مطلعة وعلي معرفة بكثير من المعلومات العامة والثقافيه وكلها أمور تزيد من أناقتها ورقيها.

أما اخصائية التجميل والليزر  د.ولاء ابو الحجاج فأضافت أن لديها قناعة بأن كل بنت جميلة ، وملكة الاناقة هي الفتاه التي تعتني بجمالها وانوثتها وتنجح في إبراز مناطق الجمال لديها ،ويجب أن تكون ملكة الأناقة فتاه تستطيع أن تعبر  عن شخصياتها وتدفع عن حقوقها وأنوثتها.

واكدت سيدة الأعمال ” أمنية سليمان ” التى تمتلك واحدة من ارقى شركات تصنيع الملابس في مصر ، ان الأناقة للمرأة والمظهر الجيد من الأمور المهمة لحياتها الشخصية والعلمية، ولذلك كانت تحرص أثناء تواجدها بلجنة التحكيم على اكتشاف الفتاة ذات الحس الأنيق، وهي ببساطة سيكون بإمكانها ارتداء جميع الموديلات وتظهر فى كل مره بطريقة جذابة وأنيقة ، وهذا لا يتطلب منها اختيار ماركات عالمية ولكن عليها أن تكون ذات حس وذوق في تنسيق ملابسها، فتكون مدركة ماهو الملابس الملائمة للمكان والزمان.

اخصائي الاسنان دكتور احمد الجمل أردف أنه من الامور التي تفتقدها في اغلب الفتيات هو الحفاظ علي الاسنان ، فالثقافة العامة تقول ان الذهاب لطبيب الاسنان يكون وقت اللزوم وعند الشعور بالألم ، لكن الحقيقة ان زيارة طبيب الاسنان يجب ان تكون بشكل دوري ، ووجه للمتسابقات أسئلة تتعلق بمعلومات عن العنايه بالاسنان بالاضافه الي المعلومات العامة.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *