اقهري التوتر بالابتسامة والاسترخاء

لهن - يؤكد خبراء الطاقة أن الأفكار الأكثر سعادة تسبب زيادة سعادة الكيمياء الحيوية ، وبالتالي يشعر الإنسان معها بالسعادة والصحة الجسدية ، الأفكار السلبية والتوتر تقهقر الجسد ووظيفة الدماغ ، لأن أفكارنا وعواطفنا هي التي تقوم باستمرار بإعادة تجميع وترتيب وصنع أجسادنا.

لذلك ينصح الخبراء على ضرورة إزالة التوتر عن الجسد ، ليقوم بما صمم عليه ويشفي نفسه تلقائياً بعملية التامل والاسترخاء تساعد في وصول الجسد الي مرحلة مرحلة الصفاء والاتزان التي يستطيع فيها الجسد اعادة ترتيب وتصحيح نفسه ،وإليكم بعض النصائح والارشادات لتخفيف أثر الامراض :

1- لاتشتكي المرض ولا تعطيه اهتمام اكثر من اللازم بل ادعو الله بالشفاء وبعد الدعاء انس المرض لانك موقن من الاجابه واشكر الله برضي لا بسخط ودع الله يسخر لك الكون وشاهد صنع الله .
2- ابعد عن التوتر والقلق وهو العائق امام الشفاء ابعد عن مشاهدة القنوان والبرامج السلبية المليئه بالاخبار السيئة كبرامج التوك شو فهم شغلهم الشاغل المتاجرة بمشاكل الناس والامهم واللعب علي عواطف الناس شاهد البرامج والافلام الكوميديه التي تبعث البهجة والضحك .
3- دائما ضع الابتسامه علي وجهك فان الابتسام يغير حالة التوتر والقلق التي تعيق عملية الشفاء الي حالة الراحة والسكون ف ابتسامك في وجه اخيك صدقة فتصدق علي نفسك بالابتسام
4- مارس التامل والاسترخاء يوميا ولو لنصف ساعة فان عملية الاسترخاء والتامل تعطي الجسد فرصة ليلملم جراحه ويعيد ترتيب نفسه فهي كعملية اعادة تشغيل الكمبيوتر.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *