كوبري عباس يرتدي الوردي فى شهر سرطان الثدى
لهن - فاطمة بدار

بمناسبة الاحتفال بشهر سرطان الثدي و اليوم العالمي للفتاة سيقوم فريق سفراء الشباب العالمي بالتعاون مع مؤسسة مصر للصحة والتنمية المستدامة بتنظيم حملات توعية بمختلف محافظات مصر خلال شهر اكتوبر وهو الشهر المعروف بشهر سرطان الثدي بدأ صباح اليوم الاحد بتغطية كوبري  عباس بالبالونات الوردية لاعلان انطلاق الحملة و سيتم التجمع عند مستشفى الرمد بالجيزة الساعة 7 و نصف صباحا .

 و صرحت د. نجلاء فتحي سفيرة الشباب العالمي ( سنجعل كوبري عباس كله بالونات وردي ، ننشر التوعية بالكشف المبكر على العامة والمحلات والصيدليات، وسنعرف الناس بشهر سرطان الثدي وننصح السيدات بالفحص الذاتي مع وجود دكاترة تجاوب على اسئلتكم واستفسارتكم ، وسيتم توزيع بالونات بينك على الاطفال ونحتفل باليوم العالمي للفتيات الاطفال ) .

تدور فعاليات هذه الحملة من خلال شباب متطوعين من الجنسين تبدا صباح كل يوم جمعة من شهر اكتوبر بمحافظة مختلفة بقيادة وركوب العجل مرتدين الون الوردي يحمل شعارا “لسه جميلة” الذي يدعو للدعم النفسي لمرضى سرطان الثدي ويقومون بتوزيع منشورات بها خطوات الفحص الذاتي الشهري مرسومة على العامة , الصيدليات والمحلات لزيادة الوعي عن الكشف المبكر لسرطان الثدي الذي يؤدي لشفاء والعلاج المبكر من المرض .

وصرحت سفيرة الشباب العالمي د. نجلاء فتحي بأن الفريق سيقوم بتنظيم حملات توعية بمولات التجارية والنوادي بعد سباق العجل للوصول لاكبر عدد من الفتيات والسيدات وتعليمهم الفحص الذاتي , عوامل الخطورة وكيفية الاهتمام بمرضى سرطان الثدي .

وفي نهاية الشهر ينظم الفريق مع الجمعيات المعنية والمشاركون في حدث لسه جميلة حفلة خيرية لعرض البحث علمي عن سرطان الثدي والاعمال التي تقدمها الجمعيات المختلفة لنشر الوعي الصحي واطلاق المشروع القومي لسرطان الثدي بالشراكة مع مؤسسة  مصر للصحة والتنمية المستدامة الذي ستم العمل به قريبا , يتم الحفل بحلقة غنائية وتوزيع جوائز وشهادات التقدير على الفائزين بمسابقة البحث العلمي من شباب كلية الطب الداعمين لمرضى سرطان الثدي ويتشرف الحضور بعض الناجين من المرض , اساتذة بقسم الاورام ودكاترة امراض النسا الداعمين لحملة التوعية .

و قدم سفير التنمية العربية  د عمرو حسن , مدرس و استشاري النساء و التوليد و العقم بجامعة القاهرة بعض النصائح لتجنب الإصابة بالسرطان مثل

1-المتابعة الدورية والكشف الدورى وأهمية التشخيص السليم لكى نتوصل لعلاج سليم تصل من خلاله بعض الحالات للشفاء التام من المرض.

2-الدعوة للتفاؤل وعدم إشعار مريضة السرطان بأنها منبوذة أو وصمة عار.

3-تكثيف دور الإعلام وبخاصةٍ دور الدراما فى التوعية.

4-أهمية انتشار ثقافة الكشف المُبكر.

5-ضرورة الحفاظ على الوزن المثالى حيث أن البدانة من أخطر عوامل الإصابة بالسرطان بعد التدخين.

6-أهمية تكثيف دور الدولة فى التوعية ووضع الصحة على قائمة أولويتها.

و صرح د عمرو حسن ان محاور التي قررتها الامم المتحدة للوقاية من السرطان  لعام 2015 هي : رفع مستوي جودة الحياة , توفير العلاج للجميع , توفير إمكانية التشخيص المبكر , اختيار أنماط الحياة الصحية   .

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *