رئيسة سيدات الأعمال الكويت:التوازن بين الحياة الاجتماعية والمهنية للمرأة ضروري
لهن - فاطمة بدار

قالت رئيس شبكة سيدات الأعمال والمهنيات الكويتية، مها البغلي، إن المرأة الكويتية قَادرة على تَحمل المسئولية، وأعباء العمل، وكذلك الدراسة، وبناء الوطن، مُضيفة أن المرأة الكويتية أصرت على أن يَكون لها دوراً في بِناء المُجتمع.

وأضافت البغلي في لقاءٍ لها ببرنامج “نساء في الاقتصاد”، الذي يُذاع على قناة “الغد العربي” مع الإعلامية منال السعيد، أن المرأة الكويتية تُعتبر مثالاً “جيداً”، لتحمل المسئولية حتى قبل وجود النفط في دولة الكويت، بالإضافة إلى أن المرأة قادرة على صنع القرار في حالة وجودها في موضع المسئولية.

وتابعت البغلي أنه: “مع بداية عام 2005، بدأت المرأة تَترشح للانتخابات، وصار هناك أمثلة مُمتازة في أعضاء البرلمان من السيدات، بالإضافة إلى أن المرأة تولت منصب الوزير وغيرها”، مُوضحة أن النسبة التي حصلت عليها المرأة في البرلمان والمناصب لا تتناسب معها في الدولة وأيضاً في معظم بلدان العالم لكنها ستأخذ وقتاً، قائلة: “المرأة تأخرت في أخذ حقها السياسي.. المرأة الكويتية ستواجه التحدي”.

ومضت تقول البغلي: “أن التوازن بين الحياة الاجتماعية والمهنية للمرأة ضرورياً جداً”، متابعة: “إذا كانت المرأة فاشلة في الحياة الاجتماعية فبالتأكيد ستكون فاشلة في الحياة المهنية”.

واستطردت البغلي: “المشاريع التي نقوم بها في دولة الكويت، غير هادفة للربح، لكونها تَسعى لتغيير ثقافة المجتمع، وتَعزيز نجاح المرأة”، موضحة أن شبكة سيدات الأعمال هدفها تبادل المنفعة والخبرة بين السيدات في دولة الكويت، وتعزيز نجاحات المرأة، فضلاً عن أنها تقوم بإقامة ورش عمل لتبادل الخبرات، قائلة: “هذه الشبكة تأسست في عام 2009”.

وواصلت البغلي حديثها قائلة: “الحكومة الكويتية لم تُشجع على إقامة المشاريع الصغيرة على الرغم من أن هذه المشاريع هي التي تُساعد في بناء الاقتصاد، وأن معظم اقتصاد دول العالم قائمة على المشاريع الصغيرة”، موضحة أن المجتمع لم يُحفز إقامة المشاريع الصغيرة، وذلك لأن الحكومة توفر الوظائف لكل أفراد المجتمع بمرتبات خيالية، فضلاً عن أنها تقدم الحكومة أمان وظيفي

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *