استعيدى طاقتك الإيجابية بقضاء إجازة ممتعة
لهن - فاطمة بدار

مازال هناك ما يقرب الشهر تقريبا حتى تنقضى اجازتك التي كنت تنتظرينها كل عام ، فماذا ينبغي ان تفعلين اذا حتى تكونين قادرة على استثمارها قبل ان تنتهي .

 

يجيب عن هذا التساؤل خبير التنمية البشرية – أنور الملكى - :عليكِ بعمل جدول مرتب وخطة زمنية لإستثمار هذا الشهر في جميع جوانب حياتك السبعة ( روحاني - عقلي - مادي - صحي - رياضي - اجتماعي - ترفيهي ) مع مراعاة الإتزان بينهما .

 

ويشير الملكى أن الجانب الترفيهي بطبيعة الحال سيغلب على باقي الجوانب الأخرى لاننا نتحدث في اجازة الصيف التي يجب ان تستمتعى بها قدر الامكان كي تمليء طاقتك وتكونين قادرة على العطاء وبذل المجهود في السنة الدراسية المقبلة .

 

ويضيف : تذكرى دائما ان من لا يجيد فن الترفيه لا يجيد فن الجد فالجانب الترفيهى مهم فى حياة الإنسان وله أثر واضح فى تغيير شكلها إلى الأفضل فلا يوجد اتزان بدون وجود الجانب الترفيهى فى حياتنا لأن النجاح فى الحياة العملية هام جدا وهو الأساس ولكن لابد من النجاح فى الجانب الترفيهى أيضا إلى جانبه وذلك لاستمرار النجاح فى الحياة بجميع جوانبها .

وتابع : لكن يجب مراعاة عدم الإفراط فى الترفيه بحيث لا يؤثر على الجوانب الأخرى من الحياة ويصبح ضرراً أكثر من فائدته حيث يكون حينها مضيعة للوقت لا أكثر فعلينا الحرص على أن نتوازن بين الترفيه عن النفس والواجبات التى يجب أن تؤديها يوميا فى مختلف جوانب حياتك .

ويلفت أنور الملكى إلى أنه وعلينا التذكر دائما أن كل ما نريده فى هذا الجانب في هذا الشهر هو إدارة وقت الترفيه جيدا بحيث لا تكون مقصرا فيه ولا تكون مفرطا فيه أيضا وعلى كل إنسان أن يكون صادقا مع نفسه دائما فنعطى كل ذى حقا حقه .

ونصح خبير التنمية البشرية أنور الملكى أنه عليك ان ترفه عن نفسك يوميا وتشارك اصدقائك الفرحة وتزور اقاربك وتجدد نشاطات يومك في هذا الشهر حتى لا تشعر بالملل وتجدد طاقتك بإستمرار مع المحافظة على صلاتك وصحتك وممارسة الرياضة كل يوم ومراعاة جميع الجوانب الأخرى حتى تحدث الاتزان الطبيعي في حياتك وتشعر بإستثمارك الإيجابي في هذا الشهر حتى تستطيع ان تستمر على ذلك .

وحينها سنستقبل العام الدراسي الجديد بكل ترحاب ولا نشعر بأن الاجازة قد مضت ولم نفعل فيها شيء بل بالعكس سنشعر وقتها انها كانت افضل اجازة صيف مرت علينا واننا قادرين على بذل كل المجهود والطاقات في السنة الدراسية القادمة .

 

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *