ماذا تعرفين عن شلل النوم !!
لهن- سهي حسن

كثيراً ما يستيقظ البعض من النوم فجأة و يحاول النهوض من الفراش ويكتشف انه لا يستطيع الحركة وكانه انتابته حاله من الشلل المؤقت اثناء النوم لا يستطيع خلالها ان يستنجد باى شخص لان صوته غير مسموع ، وكان جسده يرفض الاستجابه إلى تعليمات المخ ، ولم يكتشف اسباب هذه الحاله حتى الان.

ومن جهته قام الدكتور حسام عزب أستاذ الصحه النفسية و رئيس مركز الإرشاد النفسى الإسبق بجامعة عين شمس ، بتفسير هذه الحاله قائلاً ، ان هذه الحاله يطلق عليها علمياً الجاثوم ، حيث كدت الدراسات ان هذه الحاله اصيب بها حوالى 2% من البشر حول العالم ، وحتى الان غير معروف السبب العلمى وراء هذه الظاهرة فالبعض أرجعها لخلل ما يصيب المخ فور الاستيقاظ المفاجىء وهناك من أرجعها الى الاجهاد الشديد والضغوط التى يتعرض لها الشخص قبل النوم فيستيقظ عقله قبل جسمه .

كما أرجع أستاذ الصحة النفسية هذه الحالة إلى مرور الشخص بمرحله مابين الاستيقاظ والنوم ،و فى تلك المرحلة يخرج الجسم والعقل من حاله الثبات التى يكون عليها أثناء مرحلة النوم ويكون الجسم فى حالة إرتخاء للعضلات مما يجعل المخ يستيقظ مبكراً و الجسم لازال فى مرحله الارتخاء التى كان عليها أثناء النوم ، فيبدأ الشخص يشعر بالفزع الشديد و التوتر و بأن شيئا ما يمنعه من الاستيقاظ و الرجوع للحياة الطبيعية ويصاحب ذلك عدم المقدرة على تحريك الجسم أو أحد أعضائه عند الاستيقاظ . و هى حاله تحدث عقب الاستيقاظ مباشرتاً ويشعر الانسان بوجود ثقل ما يجثم على صدره و من هنا سميت ب ” الجاثوم ” ، و تعتبر تلك الحاله أشبه بالحلم الإ انها تحدث فى اليقظة بعد مرحلة الاستيقاظ ولا تستمر سوى بضع لحظات .

و يصاحب شلل النوم بعض الأعراض التى تكون مزعجة للمريض ومنها عدم المقدرة على تحريك أعضاء الجسم ويشعر الانسان كأنه مشلول لا يستطيع الحركة و لا حتى البكاء و يحاول أن يتكلم فلا يستطيع تحريك لسانه أو أطرافه ويحاول أن يستغبث بمن حوله فلا يستطيع فيتسلل إليه الشعور بالعجزالمؤقت .

وأوضح عزب أن هذه الحاله ربما تصل بالشخص إلى حد الوفاه ، خاصة اذا كان بعانى من امراض القلب فربما لا يمكنه تحمل الموقف ويصاب بالسكته القلبية .

بينما قال الدكتور محمد عبد التواب ،أستاذ الصحة النفسية ووكيل كلية ،التربية لشئون البيئة وتنمية المجتمع ، ان النوم عملية ضرورية للحفاظ على توازن وظائف الجسم واضطرابه يعتبر اضطراب في توازن وظائف الجسم.

وأضاف عبد التواب ان البعض يعانى من حدوث شلل اثناء النوم، يعرف بشلل النوم وتم تفسير هذه الحاله علمياً بانها حالة فقدان القدرة على الحركة تنتاب الشخص ما بين النوم واليقظة، فيحاول ان ينهض من فراشة ولكنه سرعان ما يفاجأ بعدم استطاعته على الحركة او الصراخ ، و هذه الحاله لا تستغرق اكثر من ثوان معدوده ، ولكن يشعر المريض بانها دقائق طويلة ، تمر عليه وكانه كابوس .

ودائماً ما تكون اعراض هذه الحاله عبارة عن شلل جزئي أو كامل لعضلات وعظام الجسم وعدم الاحساس باعضائة او القدرة على تحريكها ، وارجع البعض سبب هذه الحاله إلى الضغوط النفسية التى يمر بها الشخص او سوء الحاله النفسية ، ويمكن ان يتم علاج هذه الحاله عن طريق تناول بعض المهدائت بعد استشارة الطبيب .

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *