إذا كنت من مرتدي العدسات اللاصقة .. إليك الآتي!
إعداد - سماء هاني

هل تعلم ما هو أهم جزء في جسمنا؟؟ نعم إنها العين، ومع العلم أنه وفي بلدة كالمملكة المتحدة مثلا هناك حوالي أكثر من 3.7 ممن يرتدون العدسات اللاصقة، تجد أننا أصبحنا بحاجة حقا إلى معرفة أكثر عن تلك القطعة المطاطية الصغيرة.

إنها حقيقة معروفة أن العضلات التي تتحكم في عينيك هي العضلات الأكثر نشاطا في الجسم كله، ونحن نبني أكثر من 80٪ من ذكريات حياتنا من الصور.

ومن أجل ذلك، إليك 10 أشياء ينبغي معرفتها عن العدسات اللاصقة ...

- البحث عن نفاذية الأكسجين مع العدسات الخاصة بك:
فما تبحث عنه هو صحة العينين التي تتنفس لا تنضخط تحت العدسات اللاصقة، وقد ظلت العدسات ذات الهلام المائية موجودة على الساحة لفترة طويلة من الزمن، إلا أن ظهر الجيل الجديد من السليكون، والتي تسمح بنفاذ الأكجسين بنسبة 98%.

ومن ثم فعليك النظر دائما إلى العدسات مع هذا العنصر الساحر، فإن تحسين المحتوى المائي نفاذية الأكسجين هو سر بقاء العدسات لفترة طويلة دون مشاكل.

- كن رقيب نفسك:

انسى تماما ما قيل لك عن الوقت الطويل الذي يمكن ارتداء العدسة فيه، فالسيطرة والرقابة تكمن بداخلك وحدك.
فيمكنك ببساطة ارتداء العدسات اللاصقة الخاصة بك طالما تشعر أن عينيك في صحة جيدة، وفي العموم فإن الطبيب يحدد لك الفترة المناسبة لعمر العدسة، ولكن عليك أيضا الإستماع إلى الصوت الداخلي لجسدك.
ولكن كيف ستعرف ذلك؟ أولا لابد وأن تشعر عينيك دائما بالراحة، وأن تكون بيضاء وتتمكن أنت من الرؤية بشكل جيد، وإذا فقدت أي من السابق، فقم بإزالتها فورا.

- عدسات مع حماية الأشعة فوق البنفسجية:

الشيء الوحيد الذي علينا الإنتباه له جيدا هو تأثير الأشعة فوق البنفسجية على أعيننا، وذلك لأنها تسبب الكثير من المشاكل من ” عمى الثلج ” على المدى القصير إلى المشاكل طويلة الأجل التي يمكن أن تلحق ضررا خطيرا بالنظر.

وإذا كانت لديك الفرصة لأرتداء العدسة التي تحجب الأشعة فوق البنفسجي، فلماذا لا؟؟
ثمة مفهوم خاطئ شائع هو أن أشعة الشمس هي الأكثر خطورة في الظهر، ولكن في الحقيقة الأشعة فوق البنفسجية هي الأكثر ضررا لعينيك في الصباح الباكر والمساء.

ومع ذلك فهناك القليل من العلامات التجارية التي توفر حماية للأشعة فوق البنفسجية داخل العدسات، وفي الواقع ACUVUE هي العلامة التجارية الرئيسية الوحيدة التي تمنع أكثر من 98٪ من الأشعة فوق البنفسجية، لذلك لابد من سؤال الأخصائي عليها.

- هناك طريقة صحيحة وأخرى خطأ:

إذا شعرت بعدم راحة عند ارتداء العدسات اللاصقة، فربما لأنك قمن بوضعها بطريقة خطأ.

فالوضع الصحيح لها هو ارتدائها على شكل U، أما إذا كانت على شكل V، فعليك إزالتها وارتدائها من جديد.

- الفحص الدوري:

أعلم أن ذلك الفحص يكلفك المزيد من الوقت الجهد، ولكن تؤذي عينيك كثيرا بعدم ذهابك إلى الطبيب.
وحتى وإن كنت تشعر أن كل شيء على ما يرام، فعليك التأكد من رؤية الطبيب لعينيك بإنتظام، فما ترغب في فعله هو التأكد بأنه ليس هناك أي تغيرات طرأت على القرنية، واعلم أنه كل خمس سنوات تتأثر القليل بعض التغيرات.

- تغيير العدسات اللاصقة بإنتظام:
للجميع سواء ممن يرتدون العدسات الشهرية أو الأسبوعية وحتى السنوية، فإن هذا الأمر يمكن أن يكون أفضل أصدقائك أو أسوأهم.

فمن تجديد العدسات اللاصقة، فأنت تعطي انتعاشة لعينيك أيضا، ومن ثم فلا تبخل على هذا العضو النفيث بوقتك ومالك.

- وضع المكياج:

تعتقدين أن المكياج لن يؤثر على العدسات اللاصقة، ولكن فقد أظهرت العديد من الدراسات إسهامه في حدوث عدوى العين، من ثم تأكدي من تغيير أدوات مكياجك كل ثلاثة أشهر، مع الحرص على وضعه بعد ارتداء العدسة وليس قبلها.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *