كيف أعدل بين بناتي؟

لدي ابنتان دخلت أحداهما كلية الصيدلة جامعة خاصة مصاريفها تكلفني 25 ألف جنيه في السنة، والأخرى التحقت بكلية الحقوق ومصاريفها بسيطة جداً، هل أنا بذلك قصرت في العدل بينهما؟ وهل أعطي أو أكتب للأخرى بعض الأموال أم لا، وما حكم الشرع فى ذلك

؟

أجاب على هذا السؤال الشيخ فرحات المنجي من كبار علماء الأزهر خلال برنامج “الدين والحياة” قائلاً: كل ميسر لما خلق له وسواء التحقت بناتك بجامعة خاصة أو عادية فمالك الآن ليس ميراثاً ليوزع، صحيح أن العدل بين الأبناء مطلوب ولكن هذا ليس معناه أنه إذا دخلت أحد بناتك صيدلة ففرضاً عليك تدخل الأخرى كلية الطب أو صيدلة، ولكن كل إنسان له طريق فى حياته يسلكه ويستمر فيه حسب قدراته، فمن الممكن أن تبرع ابنة الحقوق وتتفوق على شقيقتها لأن العبرة هنا بالامتياز فى إنجاز العمل.

والمطلوب منك هو ألا تبخل على ابنتك بالحقوق بالمراجع أو الدروس، ولو شعرت نحوها بالتقصير من الممكن تعويضها بصورة أو بأخري كشراء الملابس وبعض المستلزمات الأخرى، ولا يوجد شئ يمنع من وضع بعض الأموال باسمها فى البنك إذا أردت ذلك، قم بأي شئ تريده مادمت حياً، لأن مالك ليس ميراثاً ليوزع.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *