2010-04-20 14:09:18

أهل زوجي يحتجزون ميراث أولادي.. ماذا أفعل؟

زوجي توفي منذ ثلاثة شهور في حادث خارج بلده ولدي ولد وبنتين، وكان هناك خلافات قائم بينى وبين زوجي قبل موته، وبعد الوفاة قام أهله بمنع كل شئ عنى وعن أولادي الثلاثة في الميراث، بحجة تسليمها للأطفال عند بلغوهم سن الرشد.. ويرفضون بيع أرض زوجي ولا يوجد معي أوراق رسمية تثبت ذلك، وأنا مدرسة ولا يكفي دخلي لمصاريف الأولاد، كل ذلك ويطالبوني بصلة الرحم بالرغم من أنهم لا يسألون على أولادي ولو بالتليفون، ولا يشعرون بأنهم يقترفون أي حرام طالما أنهم يدخرون هذه الأشياء للأولاد.. هل هذا مبرر لاحتجاز كل شئ، ما حكم الدين للتعامل مع هؤلاء، وخاصة على أنهم قدر كبير من التدين ولا يتركون فرضاً؟
أجاب على السؤال الشيخ فرحات المنجي من كبار علماء الأزهر الشريف خلال برنامج "الدين والحياة" على قناة "الحياة" قائلاً: هؤلاء يأخذون من الدين قشوره ولا يرتبط أداء الفرائض كالحج والصلاة بالحكم على الناس بالتدين، الميت عندما تخرج روحه جميع ما تركه "عقار، أموال وأي شئ يؤول إلى الورثة الشرعيين، ومدام له زوجة وأبناء ذكور وإناث، ولا يحق لأحد اخذ ولو جنيها واحداً، للذكر مثل حظ الأنثيين وللزوجة الثمن، ومادامت الأم موجودة هم ليسوا أوصياء على الأطفال كي يحجبوا التركة إلى حين بلوغ الأبناء، والأم الوصية الوحيد على أبنائها طالما أنها جيدة السمعة ولم تتزوج، والأقارب لا شئ لهم على الإطلاق، ولن يجدي معهم سوى اللجوء إلى القضاء لاسترداد حقك، ليعود الحق إلى أصحابه.