البكاء يحسن المزاج
واشنطن:

أفاد باحثون أمريكيون وهولنديون بأن غالبية الناس يشعرون بتحسن بعد البكاء، في حين أن حال 1 من أصل 10 فقط تتدهورإذا بكى.

ووجد علماء النفس من جامعة جنوب فلوريدا جوناثان روتنبيرج ولورن بيلسما وجاي جاي فينجرهوتس، من جامعة تيلبيرج في هولندا، أن مزاج حوالي ثلث المبحوثين الـ 3 آلاف شخص لم يتحسن بعد البكاء.

وربطت الدراسة، التي نشرت في مجلة «كارنت دايركشنز إن سايكولوجيكل ساينس» الأمريكية، بين فوائد البكاء ومكان وساعة حصول هذا الأمر، وتبين أن الأشخاص الذين بكوا ولاقوا دعماً اجتماعياً كانوا يفيدون عن تحسن في مزاجهم، حسب ما ورد بجريدة ” القبس “.

وقام الباحثون بدراسة البكاء في المختبر، فوجدوا أن نتيجته كانت غالباً شعوراً بالسوء، فرجحوا أن السبب هو الظروف المتوترة والتصوير والمراقبة وهي أمور تخلق لديهم مشاعر سلبية تعيق الفوائد الإيجابية المرتبطة بالبكاء.

ولاحظ الباحثون أن الدراسات في المختبر تظهر أن البكاء يعطي تأثيراً مهدئاً مثل التنفس بشكل أبطأ مما يساهم في تخفيض عدد دقات القلب.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *