وفاة ناجية من "تيتانيك"
لندن:

أعلنت صحيفة “هذه همشاير” البريطانية عن وفاة باربرة وست دانتون وهي واحدة من آخر شخصين على قيد الحياة نجيا من حادثة غرق الباخرة الشهيرة “تايتانيك”، بمنزلها في بريطانيا عن 96 عاماً.

وقبل وفاتها طلبت دانتون عدم الإعلان عن وفاتها إلا بعد إجراء مراسم الدفن، ودفنت في مراسم بكنيسة كاتدرائية مدينة ترورو البريطانية، كما ذكرت جريدة “الخليج”.

يذكر أن دانتون في مدينة بورتماوث في مقاطعة دورست البريطانية وعندما كانت لا تزال طفلة، اصطحبها والداها في الرحلة القاتلة إلى نيويورك على متن “تايتانيك” التي كانت تقوم برحلتها الأولى في العام 1912.

وغرق والد دانتون أدي وست فيما تم إنقاذ دانتون ووالدتها آدا وشقيقتها كونستانس وعادوا إلى بريطانيا.

وذكرت موسوعة “تايتانيك” أن دانتون قالت خلال حياتها إنها “لا تريد أن تتعاطى مع أي شخص على علاقة بسفينة “تايتانيك”.

والشخص الوحيد المعروف أنه نجا من حادثة غرق تايتانيك هي ميلفينا دين (95 عاما) والتي تعيش في وودبورن بالقرب من مدينة ساوثهامبتون في بريطانيا.

وكانت ليليان أسبلوند التي نجت من حادثة غرق السفينة والقادرة على رواية الحادثة توفيت في العام الماضي في الولايات المتحدة قبل عيد ميلادها الـ 100 بأيام قليلة.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *
    

التعليقات : ( 2 )

تيتانيك

2009-11-11 22:06:39

1

تيتانيك هي قصة رائعة جدا

تيتانيك

2008-02-16 13:39:02

2

يا حرام انا لما حضرت الفلم يعني عنجد اشي بشفق بس الله يعينها على المصيبه الي حملتها مده 96 سنه خاصه انو ابوها جابها عالسفيه وتركها ومات والله العظيم اشي بشفق