التمارين الصعبة مهمة للطفل المصاب بالربو
واشنطن:

كشف أطباء أمريكيون عن أن التمارين الرياضية تساعد الأطفال المصابين بالربو، لذلك يتعين علي آبائهم ألا يفرضوا قيوداً عليهم حين يرغبون في ممارسة رياضات صعبة مثل الجري وركوب الدراجات والسباحة.

وأشارت جونهيلد كيليان كورنيل من اتحاد المختصين في طب الأطفال إلى أن الآباء يتعين عليهم أن يشجعوا أطفالهم علي أن يكونوا أكثر نشاطاً، حسب ما ورد بجريدة ” الراية “.

وأضافت كيليان أن الرياضات الصعبة يمكنها أن تنشط الجسم بأكمله، والنشاط البدني جيد بالنسبة للأطفال المصابين بالربو حيث أن التنفس العميق يقوي العضلات المحيطة بالشعب الهوائية التي تتأثر علي نحو خاص بالربو.

ولكن هناك أنواع من الرياضات لا تنصح كيليان كورنيل بممارسة الأطفال المصابين بالربو لها مثل التزلج علي الجليد لأنه يؤدي إلي إستنشاق هواء بارد بصفة مستمرة وهذا قد يؤدي إلي تهيج الشعب الهوائية.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *