جرح الولادة القيصرية قد يتعرض للتلوث

تعتبر العملية القيصرية من أسهل الجراحات الطبية، ولكن في بعض الأحيان يلتهب الشق الجراحي وتكون معدلات عدوى الجروح بعد الولادات القيصرية مختلفة.

وذكرت جريدة “الرياض”أن معدل العدوى بعد العمليات القيصرية الاختيارية والمتكررة هو 2% بشكل عام، أما القيصريات التي تلي تمزق الأغشية فيكون معدل العدوى 5- 10% وتبدو فرص الإصابة بعدوى الجرح بعد العملية القيصرية اكبر مرضى السكري أو النساء البدينات حيث أن الأنسجة الذهنية تلتئم بشكل سيئ.

ويؤكد الأطباء أنه إذا كان الجلد حول الشق الجراحي مؤلماً واحمر متورماً قد يكون الجرح مصاباً بالعدوى لاسيما إذا كان الجرح ينزح أو ينزف بأية طريقة وقد تسبب عدوى الجرح ارتفاعاً في درجة الحرارة وقشعريرة ووهناً عاماً، وقد يتجمع الصديد في منطقة الجرح مما يستدعى نزح الشق لإزالة الصديد والبكتريا المحتجزة والبدء بالمعالجة باستخدام المضادات الحيوية عن طريق الوريد أولاً ومن ثم عن طريق الفم ويحتاج الشق الجراحي إلى الاهتمام بالنظافة الشخصية، كما يجب على الطبيب المعالج أخد الاحتياطيات اللازمة أثناء الجراحة لتفادي حدوث هذه العدوى خصوصاً في المريضات عاليات الخطورة.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *