الهندوسية هيملاتا شابنام تتابع مسيرة حفظ القرآن
نيودلهي:

مازالت الفتاة الهندوسية هيملاتا شابنام “10سنوات” من ولاية باتنا الهندية التى زاع صيتها تعكف على حفظ القرآن الكريم وذلك بعد أن استطاعت تعلم اللغة العربية في مدرسة مدينة العلوم في مدينة “كاغول”.

وذكرت جريدة “الرياض” أن الطفلة تعلمت القراءة والكتابة بلغة الأوردو في بادئ الأمر، ومن ثم تابعت تعلم اللغة العربية، والتحقت بحلقة حفظ القرآن الكريم، بعد أن ارتدت النقاب.

وأشار الشيخ حافظ أعظم الذي يعكف على تحفيظ الطفلة إلى أن الأمر يعتبر شيئاً نادر الحدوث في إقبال طفلة غير مسلمة، وبدعم والديها وبرغبة منها، وأشار إلى أن ذلك هي إرادة الله سبحانه وتعالى.

وتلتحق الطفلة بلباسها الشرعي يومياً بحلقة تحفيظ القرآن مع مجموعة من الطالبات المسلمات بعزيمة واضحة وسرعة في الاستيعاب حازت على إعجاب الجميع، في الوقت الذي تبدي فيه إصرارا وحماسا غريبين رغم إقرارها بمواجهة صعوبات لكنها نذرت أربع سنين لتحقيق هدفها في حفظ القرآن الكريم، وعبر والدا الطفلة عن اعتزازهما بها وأكدا دوام تشجيعها على إدراك أمنيتها، وأشار والد الطفلة” ديليب كومار شودري” أن أخاها الأصغر منها “أشيش” ينوي متابعة طريق أخته أيضاً في حفظ القرآن الكريم.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *