2007-06-11 16:50:49

زواج الإنترنت العابر للقارات يسبب أزمة للقضاة
لندن:

أشار قاضي بريطاني إلى أن الزيجات العابرة للحدود التي تنتج عن اللقاء عبر الإنترنت، تسبب في حال فشلها، مشاكل في المحاكم وصعوبة في اتخاذ القرارات بالنسبة للقضاة.

وأكد القاضي البريطاني ماثيو ثورب انه واجه العديد من الصعوبات قبل الحكم لصالح أم أمريكية متزوجة من بريطاني التقت به عبر الإنترنت.

وقال ثورب كما ذكرت جريدة "الرياض": "أن الانترنت يؤدي إلى حدوث علاقات وزيجات عابرة للبلدان، وعند حدوث مشكلة في عائلة أفرادها من جنسيات مختلفة، علينا أن نراجع القوانين المتعلقة بكل جنسية، من دون أن ننسى الحق بالحضانة وزيارة الأولاد".

وكان ثورب حكم لصالح سونيا فوستر، من تكساس، سامحاً لها بالعودة إلى بلدها بعد طلاقها من آلن فوستر، البريطاني الجنسية، الذي تم نتيجة تعرفهما على بعضهما عبر الإنترنت في العام 2000.

ويذكر أن فوستر منع زوجته السابقة من الذهاب إلى الولايات المتحدة الأمريكية برفقة ابنتهما جاكلين (5أعوام)، لكن المحكمة سمحت لها بالسفر، بعد التأكد من أن ذلك أكثر ملاءمة لمصلحة الطفلة.