بالإتيكيت عدلي من سلوك طفلك

تعتبر فترة الطفولة من أهم مراحل تشكيل شخصية الإنسان، لذا يوصي خبراء التربية بضرورة إتباع الأمهات لفن الاتيكيت فى تربية الطفل.

ويؤكد الخبراء أن الاتيكيت التربوي يعالج الكثير من السلوكيات الخاطئة للطفل، ويقدم خبير الاتيكيت وآداب السلوك سيد حسن السيد مجموعة نصائح عليكِ إتباعها مع الطفل:

- عندما يستطيع طفلك النطق يجب تدريبه على إتباع آداب اللياقة عند التحدث بالاعتياد على استخدام الألفاظ المهذبة والابتعاد عن ترديد أي لفظ خارج أو جارح سمعه من الآخرين.

- عند تعليم طفلك آداب السلوك لا تعاقبيه بالضرب إذا قصر واتبعي أسلوب لفت النظر والتجنيب في السلوك السليم حتى يلتزم به رغبة فيه لا رهبة منه.

- لا تتساهلي في الأمور التي تتطلب الحزم عند ملاحظة عصيان طفلك لأن ذلك يفقدك سلطة التربية والتوجيه “مثل العبث بالنار أو السكين”، كما ذكرت جريدة “اليوم”.

- يجب الاهتمام ببناء الروح والعقل إلى جانب الجسد بغرس القيم والأخلاق في نفس طفلك كالصدق والأمانة والحياء والاحترام وأدب الحوار.

- عند بلوغ طفلك سن التمييز ” ست سنوات” يجب حسه على أداء العبادات ففيها طهارة للروح والجسد وتقوية للإرادة والقدرة على الاحتمال.

- مرحلة الطفولة هي مرحلة التقليد المباشر للوالدين لذلك يجب مراعاة إظهار القدوة الحسنة للطفل في الأقوال والأفعال.

- يجب تهيئة جو الهدوء والراحة للطفل لأن ذلك ينمي فيه حاسة الإدراك ويساعد عقله على التفكير السليم. لا يجب تلقين الطفل عبارات الجبن والسكوت عن الحق ولا داعي لاتباع أسلوب التهديد حتى لا ينشأ جباناً.

- احذري تماماً من وصف طفلك أو مناداته بالكذاب إذا كذب أو الخواف إذا شعر بالخوف لإعطائه فرصة للتخلص من تلك العيوب.

lahona
الاسم *
البريد الالكتروني
الدولة
عنوان التعليق *
نص التعليق *